لحظة حرج في قمة العشرين تطلق سيلاً من السخرية من إيفانكا ترامب

إيفانكا ترامب في قمة الدول الصناعية العشرين في أوساكا متوسطة شينزو آبي ووالدها
إيفانكا ترامب في قمة الدول الصناعية العشرين في أوساكا متوسطة شينزو آبي ووالدها Copyright REUTERS/Kevin Lamarque
Copyright REUTERS/Kevin Lamarque
بقلم:  Samir Youssef
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

هل رأيت إيفانكا ترامب بين الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، والمديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد؟ المغردون بأي حال رأوها، ولذا قرروا "إشراكها" في أبرز اللحظات التاريخية المصورة منذ القرن الفائت.

اعلان

نشر قصر الإليزيه على موقعه على الإنترنت شريط فيديو ظهرت فيه ابنة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إيفانكا، برفقة كل من رئيس الجمهورية الفرنسية، إيمانويل ماكرون، والمديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، ورئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي وأخيراً رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو.

نُشر الفيديو يوم الأحد ولكن تاريخ تسجيله يعود إلى قمة الدول الصناعية العشرين التي استضافتها أوساكا اليابانية وشاركت فيها ترامب. وبدا مما نراه أن المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، لاغارد، لم تقدّر كثيراً محاولة ترامب الابنة التورط في النقاش بين المسؤولين السياسيين. إذ تتنفس لاغارد في مكان ما، ثم تنظر إلى إيفانكا ترامب نظرة المتسائل عمّا تفعله ابنة ترامب في حديث مثل هذا.

وعلى الرغم من أن بعض المعلقين على الشريط رأوا في ذلك تحضيراً لإيفانكا لتكون في يوم من الأيام الرئيسة المقبلة للولايات المتحدة الأميركية، وعلى الرغم من بعض التعليقات الإيجابية عن جمال الأميركية، وتعبير البعض عن فخره بها، لم ترَ أكثرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن ترامب الابنة كانت في مكانها.

ومن هذه النقطة بالذات، من نظرات لاغارد التي فهم المغرّدون منها أن "إيفانكا لم تكن في مكانها" أطلق البعض هاشتاغ "إيفانكا غير المرغوب فيها" unwantedivanka# ساخرين منها، ومضيفين صورها إلى لحظات موثّقة من التاريخ.

إيفانكا في مؤتمر يالطا

توافق جوزيف ستالين السوفياتي وونستون تشرشل البريطاني وفراكلين روزفلت الأميركي على تقسيم ألمانيا في العام 1945 في مدينة يالطا السوفياتية (شبه جزيرة القرم حالياً). ويعدّ الاجتماع الثلاثي نهاية حقبة دامت طويلاً وانتهت بالحرب التي أبرزت قوتين جديدتين، ألا وهما الاتحاد السوفياتي والولايات المتحدة الأميركية. وكانت إيفانكا، بحسب المغردين، حاضرة في المؤتمر.

"إيفانكا بالنسخة السعودية"

نشر أحمد العمران عبر حسابه على تويتر صورة قديمة بالأبيض والأسود يظهر فيها الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود متوسطاً مجموعة من رجال الدولة، وتظهر إيفانكا ترامب إلى أقصى يسار الصورة.

في إنزال النورماندي

في هذه التغريدة يُظهر المونتاج إيفانكا ترامب مشاركة بفستانها الأنيق بما يبدو أنه إنزال النورماندي، الذي نفذه الحلفاء (أميركا وكندا وبريطانيا) وفتح جبهة الغرب على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية.

إيفانكا في الألعاب الأولمبية في المكسيك

في السادس عشر من تشرين الأول/أكتوبر 1968 فاز الرياضيان الأميركيان تومي سميث وجون كارلوس بالمرتبة الأولى والثالثة في سباق الركض (200 متر) ورفعا خلال النشيد الوطني ما صار يسمى لاحقاً "تحية القوة السوداء في أولمبياد 1968" (Olympics Black Power Salute)، في فعل سياسي نادر. طبعاً لم تكن إيفانكا بجانبهما، بل وقف مكانها وقتئذ العداء الأسترالي بيتر نورمان الذي حاز على الميدالية الفضية.

إيفانكا على سفينة التيتنيك

في مشهد من الشريط السينمائي الشهير "تيتانيك" لجيمس كاميرون، يقبل ليوناردو ديكابريو (بدور جاك داوسون) كيت وينسلت (بدور روز ديويت بوكاتر) فيما هما على السفينة طبعاً، ونرى إيفانكا ترامب في خلفية الصورة.

أيضاً في موقعنا:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: وصول إيفانكا ترامب إلى الإمارات للمشاركة في منتدى المرأة العالمي

إيفانكا ترامب تشارك في "منتدى الدوحة" الدولي بقطر

متأثرا بجروحه.. وفاة أمريكي أضرم النار في جسده خارج قاعة محاكمة ترامب في نيويورك