المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مالطا ستغير وجهة مهاجرين وصلوا إليها على متن سفينة إنقاذ ألمانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مالطا ستغير وجهة مهاجرين وصلوا إليها على متن سفينة إنقاذ ألمانية
مهاجرون ينزلون من سفينة الإنقاذ الألمانية إيلان كردي في فاليتا بمالطا يوم الاحد. تصوير: دارين زاميت لوبي - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

فاليتا/ميلانو (رويترز) – قال جوزيف موسكات رئيس وزراء مالطا يوم الأحد إنه سيتم نقل مهاجرين من على متن سفينة إنقاذ ألمانية لم يسمح لها بدخول إيطاليا إلى ميناء في مالطا قبل إرسالهم إلى دول أوروبية أخرى.

وقررت السفينة إيلان كردي، التي ترفع العلم الألماني وكان على متنها 65 مهاجرا، يوم السبت تغيير مسارها إلى مالطا بعد أزمة مع الحكومة الإيطالية.

وأدت سياسة الهجرة الإيطالية إلى خلافات بين المنظمات غير الحكومية والسلطات الإيطالية بشأن قواعد تمنع فعليا رسو السفن التابعة للمنظمات في موانئ إيطالية.

وقال موسكات في تغريدة يوم الأحد إنه بعد محادثات مع المفوضية الأوروبية وألمانيا، سيتم نقل المهاجرين إلى أحد المراكب التابعة لمالطا ثم إلى أحد موانئ مالطا.

وأضاف “كل الأشخاص الذين جرى إنقاذهم سينقلون على الفور إلى دول أخرى أعضاء في الاتحاد الأوروبي” وقال إنه لن يبقى أحد من هؤلاء المهاجرين في مالطا.

ورحب هورست زيهوفر وزير داخلية ألمانيا بهذا الإجراء في بيان وقال إن 94 من إجمالي 123 مهاجرا كانوا على متن سفن سُمح لها بالرسو في مالطا سينقلون إلى دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي. وأضاف “بروح التضامن الأوروبية، سنأخذ نحو 40 منهم”.

وتفرض قواعد جديدة جرى إقرارها الشهر الماضي غرامات تصل إلى 50 ألف يورو على سفن المنظمات غير الحكومية التي تدخل المياه الإقليمية الإيطالية دون تصريح، فضلا عن مصادرة السفن.

وتوجه مايكل روث وزير الشؤون الأوروبية الألماني في تغريدة يوم الأحد بالشكر إلى حكومة مالطا للإجراء الذي اتخذته بشأن السفينة إيلان كردي. وقال روث “ما نحن بحاجة إليه حقا هو حل أوروبي مستدام يستند إلى التضامن والإنسانية والفاعلية. علينا اتخاذ إجراء فوري”.

(رويترز)