لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

البيت الأبيض يستبعد تركيا من برنامج إف 35 بسبب صفقة إس 400 مع موسكو

 محادثة
طائرة إف 35 الأميركية من الجيل الخامس
طائرة إف 35 الأميركية من الجيل الخامس -
حقوق النشر
Airwolfhound
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال البيت الأبيض اليوم، الأربعاء، إن قرار تركيا شراء نظام الدفاع الصاروخي إس 400 من روسيا يجعل من المستحيل استمرار مشاركتها في برنامج المقاتلة إف35.

وفي تصريح مواز، قالت وزارة الدفاع الأميركية إنها بدأت "إجراءات استبعاد تركيا رسمياً من مشروع المقاتلة إف 35".

وتابع البيت الأبيض في بيان "الطائرة إف35 لا يمكن أن تتعايش مع منصة روسية لجمع معلومات المخابرات سوف تستخدم للاطلاع على قدراتها المتقدمة". وأضاف البيان أيضاً أن واشنطن ستتابع العمل مع أنقرة ذاكراً "العلاقات الاستراتيجية" التي تربط بين البلدين.

وجاء في البيان "العلاقة التي تربط بيننا كحلفاء في منظمة حلف شمال الأطلسي تتوزع على صعد عدّة، وعلاقتنا العسكرية قوية وسنتابع التعاون بقوة، واعين للعوائق التي يفرضها نظام إس 400 في تركيا".

وكان الرئيس الأميركي ترامب قال يوم أمس إنه "من غير العادل" ألا يعود بإمكان واشنطن عقد صفقة طائرات إف 35 مع أنقرة بعد شرائها منظومة دفاع جوية روسية".

وكانت موسكو قد بدأت بتسليم روسيا عتاداً من منظومة إس 400 خلال الأسبوع الماضي رغم تحذيرات البنتاغون، أو وزارة الدفاع الأميركية، بطرد أنقرة من مشروع إف 35 في حال إقدامها على الصفقة.

ويتخوف البيت الأبيض من أن نشر طائرات من هذا النوع على الأراضي التركية سيسمح لروسيا بجمع معلومات عن نظم عسكرية فائقة السرية في الطائرة، أبرزها تكنولوجية التخفي عن الرادارات.

أيضاً في موقعنا: