عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: تماثيلُ رملية لحيوانات مهددة بالانقراض في حديقة عامة في بولندا

محادثة
euronews_icons_loading
إحدى النحاتات خلال العمل
إحدى النحاتات خلال العمل   -   حقوق النشر  أسوشييتد برس
حجم النص Aa Aa

عملت عشر نحاتات بولنديات في منطقة بوزنان الواقعة غرب البلاد، على إنتاج منحوتات رملية، في محاولة منهن للتسليط الضوء على أنواع حيوانية مهددة بالانقراض بسبب الأنشطة البشرية.

وتقول إحدى النحاتات متحدثة إلى وكالة أسوشييتد برس: "نقتل كلّ ما هو حيّ على هذه الأرض. عندما بدأ المشروع كان بإمكاني نحت أنواع كثيرة من الحيوانات. أعتقد أن القيام بهذا الأمر مهم، يجب أن نتحدث عن هذه المشكلة وأن نظهرها عبر الفنّ".

واختارت النحاتات مجموعة من الحيوانات مثل الخنافس والدعاسيق والكوالا الأسترالي كما أن حجم المنحوتات اختلف بين الواحدة والأخرى، لكن ارتفاع بعضها بلغ ثلاثة أمتار.

وترى ألكساندرا جوزفو، إحدى المشاركات، إن النحت في الرمل سهل إلى حدّ بعيد، حيث يمكن للفنان الانتهاء من عمل بحجم ضخم جداً، بظرف بسيط من الزمان.

وتضيف جوزفو أن لهذه السهولة ضريبة مقابلة "المنحوتات كبيرة ونجحنا بالانتهاء منها في أسبوع واحد. النحت في الرمل سهل ولكن بطبيعة الحال لن تدوم الأعمال طويلاً. بأي حال، عندما تخطئ، يمكنك تصحيح الخطأ بسهولة وهذا ما لا يمكن ان نقوم به خلال النحت في الحجر. هناك يجب أن نتخذ قرارات مدروسة قبل الإقدام عليها".

واستخدمت الفنانات صمغاً طبيعياً في المرحلة الأخيرة من العملية، أي بعد انتهاء المنحوتات، لحفظ الأشكال من النسيم، أما في البداية، فلم يستخدمن إلا المياه والرمل.

مواضيع فنية أخرى في يورونيوز: