لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

آلاف الهنود يفرون من كشمير

 محادثة
 آلاف الهنود يفرون من كشمير
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بدأ آلاف السياح والزوار والعمال الهنود مغادرة إقليم كشمير المتنازع عليه بعدما أصدرت الحكومة المحلية تحذيرا أمنيا يتعلق بهجمات محتملة لمسلحين في المنطقة بينما قالت الهند إنها قتلت خمسة مسلحين على الأقل كانوا يحاولون الهجوم على قواتها.

وقال مسؤولون أمنيون هنود أمس الجمعة إنهم توصلوا إلى أدلة على هجمات يخطط لها مسلحون مدعومون من الجيش الباكستاني على زوار هندوس يتوافدون بأعداد كبيرة على كشمير كل عام.

وألغت الملحوظة الصادرة عن الحكومة المحلية الزيارة فعليا، إذ طلبت من الزوار والسياح العودة إلى ديارهم.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الهندية الموجود في سريناجار الكولونيل راجيش كاليا اليوم السبت إن مسلحين يعملون انطلاقا من باكستان قاموا بعدة محاولات للإخلال بالأمن في منطقة كشمير واستهداف الزوار.

وأضاف أن ما يتراوح بين خمسة وسبعة مسلحين قتلوا لدى محاولتهم الهجوم على القوات الهندية قرب منطقة تعرف باسم قطاع كيران مشيرا إلى أنهم ضبطوا أسلحة وذخيرة خلال العملية.

ولم يرد متحدث باسم الجيش الباكستاني حتى الآن على طلب للتعليق.

وقال مسؤول حكومي كبير في كشمير اليوم السبت إن الملحوظة سببت ذعرا وأدت لرحيل "آلاف" السياح والزوار والعمال.

ولم يحدد المسؤول أعدادا لكنه قال إن أغلب الزوار والسياح البالغ عددهم 20 ألفا وأغلب العمال الذين يفوق عددهم مئتي ألف يغادرون الإقليم.

والتوتر شديد في الإقليم الجبلي منذ هجوم بسيارة ملغومة استهدف قافلة للشرطة الهندية يوم 14 فبراير شباط مما أسفر عن مقتل 40 من أفراد الشرطة وأدى إلى قصف متبادل بين الهند وباكستان.

* فرار السياح

صدر التحذير الهندي بعد أن قالت الحكومة المحلية في كشمير إن لغما يحمل علامات‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬عتاد باكستاني كان في مخابئ للذخيرة عثر عليها بعد تقارير مخابراتية عن هجمات محتملة على طرق يستخدمها الزوار الهندوس الذين يزورون كهف أمارنات المقدس لديهم كل عام.

وقال مسؤول حكومي محلي آخر "الملحوظة تسببت في ذعر بين الناس والزوار هنا. شهدت كشمير أوقاتا أسوأ لكننا مسؤولون حكوميون ولا نعرف ما الذي يحدث".

وبدأ السكان بسبب أجواء القلق في المنطقة في تكديس احتياجاتهم الأساسية وشوهدت صفوف طويلة أمام محطات الوقود وماكينات الصرف الآلي للنقود والصيدليات في سريناجار العاصمة الصيفية لإقليم جامو وكشمير.

وقالت سلطات المطارات الهندية في بيان أن أكثر من ستة آلاف مسافر غادروا سريناجار جوا اليوم السبت.

وعلى الرغم من ذلك قال أحد المسؤولين إن نحو 60 سائحا من جنسيات مختلفة وصلوا إلى كشمير اليوم السبت. وحذرت الملحوظة الصادرة عن الهند السياح بشكل عام لكنها لم تصدر توصية محددة للأجانب.

وأصدرت بريطانيا وألمانيا تحذيرين اليوم السبت لمواطني البلدين من السفر لجامو وكشمير وحثت الموجودين هناك على المغادرة.

واتهمت باكستان اليوم السبت الهند باستخدام قنابل عنقودية محظورة في منطقة كشمير خلال قصف على الحدود المتنازع عليها وهو ما نفته الهند.

للمزيد على يورونيوز:

البرلمان الهندي يجرم الطلاق البائن الشفهي "بالثلاثة" عند المسلمين

سقوط حافلة في كاشمير الهندية ومصرع 33 شخصا

غضب في كشمير بسبب غلق الهند لطريق سريع من أجل حجاج هندوس لـ6 أسابيع