عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل ثلاثة جنود أتراك في اشتباكات مع مسلحين أكراد قرب الحدود السورية

محادثة
دبابات تركية بالقرب من الحدود السورية
دبابات تركية بالقرب من الحدود السورية   -   حقوق النشر  رويترز
حجم النص Aa Aa

قال مكتب حاكم إقليم تركي اليوم، الخميس، إن ثلاثة جنود أتراك قتلوا في اشتباك مع مسلحين أكراد في جنوب شرق البلاد بالقرب من الحدود مع سوريا والعراق.

وذكر مكتب حاكم إقليم شرناق في بيان مكتوب إنه "تم تحييد" ثلاثة مسلحين من حزب العمال الكردستاني المحظور خلال المواجهة.

وأضاف أن الجنود كانوا يشرفون على أمن شركة البترول التركية الحكومية (تباو) قرب بلدة سلوبي في إقليم شرناق عندما وقع الاشتباك أمس الاربعاء. وقال إن طائرة مسيرة رصدت المسلحين في نفس المنطقة من قبل.

قصف رتل تابع للجيش التركي

في سياق الانتشار العسكري التركي، الداخلي والخارجي، قال إبراهيم كالين، المتحدث باسم الرئاسة التركية، يوم أمس، إن جميع مواقع المراقبة التركية في سوريا، والتي أقيمت بموجب اتفاق مع روسيا وإيران، ستظل قائمة وإن أنقرة ستواصل تقديم الدعم لها.

وتعرض رتل عسكري تركي كان متوجها لأحد مواقع المراقبة قرب بلدة خان شيخون في محافظة إدلب يوم الإثنين الفائت لقصف يشتبه بأن القوات الحكومية السورية هي من نفذته. ونددت دمشق بما قالت إنها محاولة تركية لإنقاذ المعارضة المنهزمة.

وقال كالين للصحفيين بعد اجتماع وزاري إن الرئيس رجب طيب إردوغان سيجري اتصالات هاتفية مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب في الأيام المقبلة لبحث التطورات في سوريا.

وأضاف أن جدولا تم الاتفاق عليه مع الولايات المتحدة بشأن المنطقة الآمنة المزمعة إلى الشرق من نهر الفرات في سوريا سيُنفذ تدريجياً في الأسابيع المقبلة، وقال إن القوات التركية والأمريكية ستبدأ دوريات مشتركة في المنطقة "قريبا".