عاجل

وزير خارجية إيران يدعو متابعيه لمشاهدة محاضرة له عبر يوتيوب.. المحظور في طهران !

 محادثة
وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف
وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

عزيزي الوزير.. الرابط المطلوب ليس في الخدمة في إيران.

استغراب وتساؤل أثارهما وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف عبر مواقع التواصل الاجتماعي قبل أيام، بعد أن أقدم على مشاركة صورة له عبر موقع إنستغرام، داعيا متابعيه لمشاهدة الحلقة الكاملة من مؤتمر "تيد" عبر منصة "يوتيوب".

وكتب ظريف: "مرحبا من بكين، بعد بضعة أشهر، تصدر "تيد" فيلمًا حديثًا عن العبيد من جامعة "أميركبير"، لمن يرغب في مشاهدة الحلقة كاملة، إليكم الرابط التالي".

لكن ثمة مشكلة، إذ لا بدّ لوزير الخارجية الإيراني أن يكون على دراية تامة بقوانين بلاده، وهو يعلم جيدا أن كلا الموقعين، إضافة إلى فيسبوك وتويتر وتليغرام هي من بين المواقع المحظورة في بلده الأم.

وتكتسي عملية التواصل الدولي أهمية كبيرة بالنسبة لوزير بحجم ظريف، الذي يصل عدد متابعيه اليوم إلى 1.2 مليون متابع عبر موقع تويتر، ونحو 733.000 متابع عبر إنستغرام.

كذلك بالنسبة للرئيس الإيراني حسن روحاني، الذي يصل عدد متابعيه عبر موقع إنستغرام إلى نحو مليوني متابع و 840.000 آخرين على تويتر.

وتم تصوير مؤتمر TED في جامعة "أميركبير" في طهران في وقت سابق من هذا الشهر. واستند المؤتمر الذي يحمل عنوان "أربعة أخطاء في مفاوضاتنا نحتاج إلى إدراكها" ، إلى خبرة ظريف الواسعة في المفاوضات الدولية، وركز على تقديم المشورة للمشاهدين حول تفاعلاتهم الشخصية.

شبكة إنترنت وطنية إيرانية على وشك أن ترى النور

وفي مقابل حالة الرقابة التي تمارسها السلطات الإيرانية على مواطنيها في موضوع شبكات الاتصال الدولية، من المقرر أن تقوم طهران بإنشاء شبكة إنترنت وطنية.

وتم تقديم هذا الاقتراح للمرة الأولى في العام 2010، وبهذه الطريقة قد تتمكن إيران وبشكل أوسع من السيطرة على ما يمكن لمواطنيها الوصول إليه ومشاركته. وتقول بعض التقارير الإعلامية إن شبكة المعلومات الوطنية الإيرانية (ININ) قد اكتملت الآن بنسبة 80 بالمائة وأنه قد تم إنفاق نحو 451 مليون دولار على المشروع حتى الآن.

وكانت منظمة "مراسلون بلا حدود" قد أدرجت في وقت سابق إيران على لائحة الدول التي وصفتها ب"أعداء الإنترنت"، إلى جانب الصين وسوريا وكوريا الشمالية وكوبا. وقالت إن إيران تفرض رقابة واسعة النطاق على الإنترنت.

للمزيد على يورونيوز:

أميركا-الصين: من سيحكم الإنترنت في العالم؟ ولمَ الـ 5G بهذه الأهمية؟

مع ازدياد الضغوط الأمريكية.. الجدل بشأن الحجاب يتصاعد في إيران

هجمات إلكترونية على مراكز للبيانات في إيران تؤدي إلى تعطل الإنترنت في البلاد

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك:

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox