Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

روسيا: ضربات واشنطن على إدلب تهديد للهدنة في المنطقة وتسببت في خسائر بشرية كبيرة

سكان يتفقدون أنقاض المباني التالفة بحثاً عن الضحايا ، بعد غارة جوية، محافظة إدلب، سوريا 28 أغسطس، 2019.
سكان يتفقدون أنقاض المباني التالفة بحثاً عن الضحايا ، بعد غارة جوية، محافظة إدلب، سوريا 28 أغسطس، 2019. Copyright رويترز
Copyright رويترز
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

مصادر روسية تتهم أمريكا بتهديد التهدئة التي عملت عليها مؤخراً بالتنسيق مع تركيا في إدلب بسوريا. و كانت روسيا قد أعلنت عن دخول الهدنة حيز التنفيذ صباح أمس السبت قبل أن تخترقها ضربات جوية أمريكية مخلفة 40 قتيلا بحسب المصادر نفسها.

اعلان

نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن الجيش الروسي قوله إن الضربات الأمريكية على إدلب أمس تهدد وقف إطلاق النار في المنطقة وقد تسببت في خسائر بشرية كثيرة بحسب ذات المصدر.

وكان المرصد السوري المعارض قد كشف أمس السبت أن قصفا صاروخيا على إدلب قد تسبب في مقتل 40 مسلحا أثناء اجتماع لقادة الفصائل الجهادية في إدلب.

كما أن البنتاغون قد أكد من جهته نقلا عن القيادة الوسطى أن القوات الأمريكية نفذت هجوما على منشأة تابعة للقاعدة في إدلب وذلك بعد ساعات من دخول وقف لإطلاق النار حيز التنفيذ بحسب ما أعلنه مصدر روسي.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن واشنطن لم تخطر لا أنقرة ولا موسكو بشأن الضربات مضيفة أن المقاتلات الروسية والسورية لم تنفذ أية غارات على المنطقة مؤخرا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت الجمعة عن التوصل لوقف إطلاق النار من جانب واحد قبل به الجيش السوري في منطاق خفض التصعيد في إدلب ابتداء من الساعات الأولى ليوم أمس السبت.

للمزيد:

من يقف وراء مقتل عشرات الجهاديين في إدلب؟

البنتاغون: قوات أمريكية هاجمت منشأة تابعة لتنظيم القاعدة في سوريا

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مداهمات واعتقالات واسعة في روسيا عقب الإنتخابات والمعارضة تصف الوضع بالهستيري

شاهد: مثلجات لأردوغان وبوتين في موسكو ضمن مساعي البحث عن "التسويات"

تصاعد التوتر بين أوكرانيا وروسيا: حرب الطائرات بدون طيار تستعر