عاجل

طيران "ويز إير" المجري يتخذ إجراءات لتجنّب تداعيات "بريكست"

 محادثة
طيران "ويز إير" المجري يتخذ إجراءات لتجنّب تداعيات "بريكست"
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

طائرات الخطوط الجوية الهنغارية المحدودة "ويز إير" نقلت العام الجاري نحو 40 مليون مسافر، وثلث رحلاتها هبطت في المملكة المتحدة، حيث لا زالت الرؤية مضطربة بشأن "بروكست" ما دفع الشركة الجوية، إلى إعادة تنظيم عمل طائراتها لضمان تشغيل رحلاتها إلى بريطانيا أو عبرها، وفقاً لأي سيناريو سيتم اعتماده بما يتعلق بـ"بريكست".

يقول الرئيس التنفيذي لشركة "ويز إير"، ستيفن جونز، في تصريح لـ"يورونيوز": "إن أهم شيء قمنا به هو إنشاء شركة طيران جديدة في المملكة المتحدة، كيان قانوني منفصل لكنّه لا زال يحمل العلامة التجارية ذاتها، ولكنّه كيانٌ قانوني منفصل، تحكمه هيئة الطيران المدني البريطانية".

واستطرد جونز بالقول: "على هذا النحو، حصلت (شركتنا) على حقوق هبوط وإقلاع لطائراتنا في المملكة المتحدة كشركة طيران بريطانية، وبالتالي فإننا وفق أيّ سيناريو لخروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، سنكون قادرين على تنفيذ جميع الرحلات التي نقوم بها حالياً".

"بريكست" من دون اتفاق، يعني أن عمليات التنسيق التي تحققت خلال العقود الأخيرة مع المملكة المتحدة ستتلاشى، كما هو الحال بالنسبة لحماية المستهلك والاتصالات والنقل والمعايير الصناعية والغذائية، وهذا يعني أن مآل تلك الأمور ليس واضحاً بالنظر إلى غياب خطة معتمدة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأروبي، ويعدّ هذا الوضع أمراً جديداً للشركات الهنغارية التي تعكف حالياً على طرق أبواب مكاتب الاستشارات الحقوقية المختصّة في القانون الدولي.

ويقول الحقوقي آدم كابلوني لـ"يورونيوز": حتى لم خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق، فسيكون هناك بيئة تنظيمية تحكم العلاقة بين الطرفين، لكن هذا سيحتاج إلى وقت طويل، مقارنة بالبيئة القانونية التنسيقية المعتمدة حالياً.

للمزيد في "يورونيوز":

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox