عاجل
This content is not available in your region

شاهد: أمريكي يشحن قصره التاريخي بحراً لأن موقعه الأساسي لم يعجبه

محادثة
euronews_icons_loading
شاهد: أمريكي يشحن قصره التاريخي بحراً لأن موقعه الأساسي لم يعجبه
حجم النص Aa Aa

قصر ماريلاند الذي تم بناؤه في ستينيات القرن الماضي يقوم برحلة مميزة، بعد شحنه بحراً. حيث تم نقل القصر التاريخي المصنوع من الطوب والذي بني حوالي عام 1760 من مدينة إيستون إلى كوينزتاونو على متن سفينة (مقطورة) في رحلة بحرية استثنائية.

وبعد أن كانت مسافة النقل التي تفصل بين المدينتين تبلغ ما يقارب 32 كيلومتراً عن طريق البر، إلا أن صاحب القصر الجديد فضّل نقله بحراً لتزيد مسافة النقل بين الوجهتين إلى 80 كيلومتراً أي ما يوازي 50 ميلاً بحرياً.

ويرجع سبب نقل القصر بحرياً إلى حجمه الكبير الذي يجعل من الصعوبة للغاية نقله على الطرقات العادية. حيث بيلغ وزن القصرنحو 400 طن.

وتم إعطاء اسم جديد للقصر ليصبح اسمه "منزل غالاوي". وذكرت صحيفة بالتيمور صن أن شخصاً قام بشراء القصر ثم قرر نقله ليصبح على واجهة بحرية في خطوة كلفته نحو مليون دولار.

للمزيد على يورونيوز:

سرقة مرحاض من ذهب خالص من قصر شهد مولد تشرشل.. وقيمة الغنيمة 5 ملايين دولار

محاكمة سويدي سرق مجوهرات ملكية تعود للقرن 17

مجوهرات لماري أنطوانيت وقطع ملكية أخرى تباع بقيمة 53 مليون دولار

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox