لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مقتل شخص مع اقتراب طوفان هاغيبيس الوحشي الأسوأ منذ ستين سنة من وسط البلاد

 محادثة
مواطن ينظر من نافذة بيته إلى الفيضانات في "آيس" وسط اليابان بعد ان فاضت مياه نهر إزيوزو بسبب الأمطار الغزيرة. 12 أكتوبر 2019
مواطن ينظر من نافذة بيته إلى الفيضانات في "آيس" وسط اليابان بعد ان فاضت مياه نهر إزيوزو بسبب الأمطار الغزيرة. 12 أكتوبر 2019 -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يواصل الإعصار هاغيبيس السبت تقدمه باتجاه اليابان، تسبقه أمطار غزيرة ورياح عاتية أدت إلى مقتل شخص بينما تلقى 1,6 مليون من السكان توصيات بإخلاء منازلهم.

ويتوجه "هاغيبيس" بشكل مباشر إلى مدينة طوكيو الهائلة وتسبب قبل وصوله باضطرابات في حركة النقل وانقطاع التيار الكهربائي في البلاد.

وأدى إلى إلغاء مباراتين في بطولة العالم للركبي وأثر على تنظيم جائزة فورمولا 1 في سوزوكا بوسط البلاد، بينما لم تتمكن حوالى ألفي طائرة من الإقلاع السبت.

ويفترض أن يضرب الإعصار وسط وشرق اليابان مساء السبت ترافقه رياح تبلغ سرعتها 216 كيلومترا في الساعة، حسبما أعلنت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية.

لكن قبل ساعات من وصوله إلى السواحل، أدت الرياح التي سبقته إلى سقوط قتيل في منطقة شيبا بشرق طوكيو، التي ضربها إعصار عنيف الشهر الماضي.

وقال هيروكي ياشيرو الناطق باسم فرق الإطفاء في منطقة إيشيهيرا في مديرية شيبا، لوكالة فرانس برس إن "رجلا في التاسعة والأربعين من العمر عثر عليه في شاحنة صغيرة مقلوبة. وقد نقل إلى المستشفى حيث أعلنت وفاته".

وذكرت وسائل الإعلام اليابانية أن "هاغيبيس" سيكون أول إعصار مصنف "قوي جدا" يضرب جزيرة هونشو الكبرى منذ 1991، سنة وضع وكالة الأرصاد الجوية اليابانية مقياسا لشدة الأعاصير.

وأوضحت الوكالة أن مدى الإعصار واسع جدا وسيؤدي إلى "هبات رياح عنيفة وإلى هيجان البحر" في مناطق عديدة في البلاد.

حذرت الوكالة اليابانية للأرصاد الجوية من خطر حدوث فيضانات مع اقتراب اكتمال القمر الذي يزيد من المد، ومن انزلاقات التربة. وتتوقع الوكالة هطول خمسين سنتمترا من الأمطار حتى ظهر الأحد وكمية أكبر في منطقة توكاي (وسط).

وذكرت شبكة التلفزيون الحكومية "ان اتش كي" أن توجيهات غير ملزمة بالإجلاء أعطيت لـ1,64 مليون شخص في المناطق المعنية.

رويترز
أمواج عالية في سواحل سينجوجيكي بمدينة شيراهاما بمقاطعة واكاياما سببها إعصار هاغيبيسرويترز

وبينما ما زال الإعصار في المحيط الهادىء على بعد مئات الكيلومترات عن اليابان، سبقته أمطار غزيرة ورياح عاتية في شرق العاصمة في منطقة شيبا حيث دمر منزل.

وقالت فرق الإطفاء المحلية لفرانس برس إن خمسة أشخاص نقلوا إلى المستشفى لكن إصاباتهم ليست خطيرة.

وتعرض محطات التلفزيون لقطات لأمواج هائلة تضرب السدود الساحلية بينما يقوم سكان بتكديس أكياس من الرمل حول منازلهم بالقرب من مجرى مياه. ويقوم آخرون بسد نوافذهم بألواح من الخشب.

وعند الساعة التاسعة بالتوقيت المحلي (00,00 ت غ السبت)، كانت الكهرباء مقطوعة عن 11 ألفا و600 منزل في منطقة شيبا.

وأغلقت مجموعتا تويوتا وهوندا لصناعة السيارات مصانعهما. كما أغلق عدد من المحلات التجارية بعدما هاجمها سكان أرادوا الحصول على مؤن خوفا من نقصها.

يثير الإعصار حالة من الفوضى في قطاع النقل في عطلة نهاية أسبوع طويلة إذ إن الإثنين يوم عطلة، بينما كان العديد من اليابانيين يعتزمون السفر.

فقد ألغت شركات الطيران 1660 رحلة داخلية و260 رحلة دولية السبت، حسب شبكة التلفزيون "ان اتش كي". كما ألغيت رحلات العديد من القطارات السريعة وأغلقت عدد من خطوط المترو في طوكيو.

وكان منظمو سباق جائزة اليابان الكبرى المرحلة السابعة عشرة من بطولة العالم للفورمولا واحد على حلبة سوزوكا، بالقرب من ناغويا (وسط) الجمعة ألغوا بسبب الإعصار البرنامج الذي كان مقررا السبت بأكمله وخصوصا التجارب الرسمية. وأكد المنظمون أنهم اتخذوا هذا القرار " لضمان "سلامة المتفرجين والمتنافسين".

كما أرغم الإعصار هاغيبيس المسؤولين عن بطولة العالم للركبي التي تنظم في اليابان، على إلغاء مباراتي انكلترا مع فرنسا، ونيوزيلندا مع إيطاليا اللتين كانتا مقررتين السبت ضمن دور المجموعات وكان يتوقع أن يحضرهما أكثر من 115 ألف متفرج، ما أثار خيبة أمل كثيرين.

ويمكن أن يؤثر الإعصار على المباراة بين اسكتلندا واليابان الأحد إذ يفترض أن يبتّ المنظمون في هذا الشأن صباح الأحد بعد تقييم الأضرار في الملاعب وشبكات النقل.

ويضرب نحو عشرين إعصارا اليابان كل سنة. وقبل "هاغيبيس"، أدى الإعصار فاكساي إلى مقتل شخصين على الأقل في بداية أيلول/سبتمبر وتسبب بأضرار جسيمة في شيبا. وقد تضرر أو دمر 36 ألف منزل وحرمت منازل عديدة من الكهرباء لأسابيع.