عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: محتجون يقطعون الطرقات في مختلف أنحاء لبنان

محادثة
euronews_icons_loading
شاهد: محتجون يقطعون الطرقات في مختلف أنحاء لبنان
حجم النص Aa Aa

تسببت الاحتجاجات التي قامت في لبنان بشلل عام اليوم، الجمعة، فيما أغلق المحتجون طرقاً رئيسية في ثاني أيام المسيرات ضد معالجة الحكومة لأزمة اقتصادية طاحنة وضد الطبقة السياسية الحاكمة في البلاد.

وأغلق المحتجون الطريق المؤدي إلى مطار بيروت، مما دفع بعض المسافرين للبحث عن طرق للوصول إلى المطار سيراً على الأقدام حاملين أمتعتهم. كما أغلقت المدارس والمصارف والشركات أبوابها مع تصاعد الاحتجاجات التي اتسع نطاقها لتصل إلى كل مدن ومحافظات البلاد.

وأحرق المئات إطارات السيارات على الطرق السريعة وتقاطعات الطرق في بيروت وغيرها من المدن.

وتعتبر الاحتجاجات الحالية في لبنان الأكبر منذ 2015، وربما تؤدي إلى مزيد من زعزعة استقرار البلاد التي يكاد اقتصادها ينهار فعلياً، والذي يعاني أصلاً من ديون تعتبر من الأكبر في العالم.

وتصاعد التوتر منذ شهور، فيما تبحث الحكومة عن سبل جديدة لفرض مزيد من الضرائب لمعالجة أزمة البلاد الاقتصادية والدين المتصاعد.

وكانت الشرارة التي أشعلت احتجاجات الجمعة خبر تخطيط الحكومة لفرض ضريبة على المكالمات الهاتفية عبر تطبيقات منها "واتسآب"، وهو القرار الذي تم سحبه لاحقا مع خروج المتظاهرين للشوارع.

وألغى رئيس الوزراء سعد الحريري اجتماعاً لمجلس الوزراء كان مقرراً الجمعة، ومن المتوقع أن يلقي كلمة للشعب في وقت لاحق من اليوم.

إقرأ أيضاً على يورونيوز: