إسرائيل تشارك في مؤتمر بالبحرين لحماية السفن من هجمات إيرانية بمياه الخليج

إسرائيل تشارك في مؤتمر بالبحرين لحماية السفن من هجمات إيرانية بمياه الخليج
Copyright 
بقلم:  Besan Zarzar
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

توجه وفدٌ إسرائيلي برئاسة مسؤول بارز في الخارجية الإسرائيلية إلى العاصمة البحرينية المنامة للمشاركة في مؤتمر حول الأمن الدفاعي ضد إيران والذي سيعقد غداً الإثنين حسب ما صرّحت به وسائل إعلام إسرائيلية.

اعلان

توجه وفدٌ إسرائيلي برئاسة مسؤول بارز في الخارجية الإسرائيلية إلى العاصمة البحرينية المنامة للمشاركة في مؤتمر حول الأمن الدفاعي ضد إيران والذي سيعقد غداً، الإثنين، حسب ما أفادت به القناة (13) الخاصة ووسائل إعلام إسرائيلية أخرى.

وقد تم حجب اسم هذا المسؤول من قبل الخارجية الإسرائيلية "لأسباب أمنية"، ولكنه سيكون ممثلاً عن إسرائيل في مجموعة العمل مع عدد من الدول العربية، حتى ممن لا تربطها علاقات دبلوماسية مباشرة بإسرائيل، لمناقشة أمن الطيران و البحرية الإسرائيلية في الخليج.

ومن المتوقع أن يستمر المؤتمر لمدة يومين لمناقشة أمن وسلامة السفن في الخليج والتي قد تتعرض لخطر الهجمات الإيرانية إضافة لمناقشة قضايا الحد من تهريب الأسلحة، وأمن أسلحة الدمار الشامل والطيران المدني.

وتستضيف مملكة البحرين هذا المؤتمر بالتعاون مع الولايات المتحدة وبولندا في إطار عملية السلام التي تم الإتفاق عليها عقب مؤتمر وارسو والتي بدأتها الولايات المتحدة وحضرها وزراء خارجية دول عدة من بينها إسرائيل في شباط/فبراير الماضي.

وكان الهدف الأساسي من مؤتمر وارسو تعزيز مستقبل الأمن والسلام في الشرق الأوسط إلا أن البعض وصفه بأنه جزء من الجهود العالمية لمواجهة ما سموه بـ"الخطر الإيراني" كون إيران تلعب دوراً كبيراً في ما وصفوه بـ "زعزعة" عمليات وجهود السلام في الشرق الأوسط.

الوزارة الإسرائيلية قد سبق لها أن صرحت أنها ستشارك فيما أسمته "عملية ما بعد وارسو". وحسب ما تناقله وسائل إعلام إسرائيلية فإن وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة قد سبق له أن صرّح قائلاً: "إسرائيل بلد في المنطقة .. وهي باقية بالطبع".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إيلي كوهين: المزيد من الدول العربية والإسلامية أبدت اهتماماً بتطبيع العلاقات مع إسرائيل

سجناء في البحرين يضربون عن الطعام بسبب "ظروف احتجازهم السيئة"

ثلاثة آلاف بحار أميركي إضافي وصلوا الشرق الأوسط لردع "مضايقات" إيران