عاجل

محلل سياسي ليورونيوز: استقالة الحريري تفتح الساحة اللبنانية أمام احتمالات عدة

 محادثة
احتفالات في لبنان عقب إعلان رئيس الحكومة سعد الحريري استقالة حكومته
احتفالات في لبنان عقب إعلان رئيس الحكومة سعد الحريري استقالة حكومته -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بعد 13 يوماً من احتجاجات شعبية غير مسبوقة عمّت كافة المناطق اللبنانية للمطالبة برحيل الطبقة السياسية بأكملها، أعلن رئيس الحكومة اللبناني سعد الحريري اليوم الثلاثاء 29 أكتوبر/تشرين الأول استقالة حكومته "تجاوبا مع إرادة الكثير من اللبنانيين الذين نزلوا إلى الساحات".

وتعليقا على هذا القرار قال الصحافي والمحلل السياسي موسى عاصي في مداخلة لـ"يورونيوز"، إن "استقالة الحريري وضعت لبنان أمام مفترق طرق وهناك انقلاب واضح للمشهد في ظل إصرار الحراك على الاستمرار في الشوارع والاحتجاجات في كافة المناطق"، مشيرا إلى أن "الشارع اللبناني رحب بقرار الاستقالة واعتبرها إنجازا كبيرا، إلا أن اليوم المسألة مفتوحة على احتمالات عديدة".

لبنان إلى أين بعد استقالة الحريري؟

الخيار الأول ... حكومة تكنوقراط برئاسة الحريري

ولفت عاصي إلى أن أول الاحتمالات الواردة في هذه الأثناء هي أن "يعود الحريري ليترأس حكومة جديدة مطعمة بوزراء جدد غير معروفين وغير إستفزازيين، من انتماءات خارج السلطة السياسية الموجودة في الحكم منذ سنوات طويلة".

وشدد عاصي إلى أنه ثمة خلاف كبير وواضح حول مسألة وزير الخارجية جبران باسيل. وقال إن "هذا الخلاف لم يحل بعد، باسيل كان الشرط الأساسي لحزب الله ورئيس الجمهورية ميشال عون للبقاء في أي حكومة يشكلها سعد الحريري في ما بعد، إلا أن إعلان الحريري استقالته من بيت الوسط وليس من قصر بعبدا، فإن هذا يعني أنه لا يوجد أي اتفاق بين الحريري وبعبدا( أي رئاسة الجمهورية) على الحكومة المقبلة، وعلى إمكانية أن يكون جبران باسيل أحد أعضاء هذه الحكومة".

وأكد أنه من الحلول الواردة "تشكيل حكومة جديدة، بغض النظر عن عدد الوزراء المشاركين فيها، تكنوقراط أم لا"، وقال "لا يوجد حكومة تكنوقراط 100 بالمئة، إذ أن مشاركة الحريري بهذه الحكومة، نظرا لأن الأخير ينتمي لأحد الأحزاب السياسية اللبنانية وهو مدعوم من الأطراف السياسية الأخرى من حزب الله والتيار الوطني والرئاسة، بغض النظر عن الخلافات التي تتمحور حول باسيل وإمكانية توزيره من عدمه".

الحريري وصل إلى حائط مسدود ... ولبنان ذاهب إلى الفراغ السياسي

وهناك احتمال آخر أن يكون رئيس الحكومة المستقيل فعليا وصل إلى حائط مسدود وبالتالي لم يعد قادرا على التحمل أو الاستمرار في رئاسة هذه الحكومة وعدم توافقه مع الأطراف السياسية الأخرى من أجل تشكيل حكومة جديدة برئاسته، في حال وصل الحريري لهذا المستوى من الاستنتاجات فهذا يعني أن البلد مفتوح على فراغ، حتى وان كانت السلطة أو الحكومة الحالية مخولة بالقيام بتصريف الأعمال في المرحلة المقبلة، ولكن هناك فراغ، هذه الحكومة(تصريف الأعمال) لن يكون بمقدورها أن تتخذ أي قرار، أو تحقيق أي من مطالب المحتجين في الشارع".

ضغط على حزب الله وحلفائه

هناك عملية ضغط وضغط مضاد، الحريري اليوم أراد الضغط على حزب الله من جهة وعلى التيار الوطني الحر من جهة أخرى، بمعنى أنه بإصرار الفريق الآخر على توزير باسيل في أية حكومة، وكأنه يقول إنكم أنتم من أفشل هذه المساعي، وعليكم أن تتحملوا مسؤولية الشارع. وهناك أيضا ضغط من الطرف الآخر لأنه وباعتبارهم أن الحريري يحتاج أن يكون رئيس حكومة لذلك فهم يعتبرون أنه سيعود إليهم من أجل تشكيل أية حكومة".

وأكد عاصي أن لبنان "يعيش لحظات عسيرة جدا وهناك ضغوط هائلة من كافة الأطراف، وبات اليوم مفتوحا على احتمالات كثيرة، وأن الأزمة الاقتصادية قد تكون الأسوأ التي تمر بها البلاد حاليا".

حركة "لحقي" ... ملتزمون ببقائنا في الشارع حتى تحقيق كافة المطالب

في سياق متصل، قال أدهم الحسنية المنسق الإعلامي لحركة "لّحقي" اللبنانية، إن "استقالة الحريري هي من ضمن سلسلة المطالب التي خرج من أجلها الشعب اللبناني إلى الشارع، إلا أننا ملتزمون ببقائنا في الشارع إلى أن يتم تحقيقها كاملة". وقال "أبرز هذه المطالب في الوقت الحالي هي شكل الحكومة القادمة، وضرورة تشكيل قانون انتخابي عادل، وإجراء انتخابات نيابية مبكرة".

ولفت الحسنية عبر "يورونيوز"، إلى أنه وعقب هذا الإعلان، اتخذت الحركة قرارا بوقف المشاركة في قطع الطرقات، مع الالتزام بالبقاء في الساحات حتى تحقيق كافة المطالب.

للمزيد على يورونيوز:

محافظ مصرف لبنان: نحتاج الوصول لحل فوري ولم أقل إن الاقتصاد سينهار خلال أيام

لبنانيون يشاركون في سلسلة بشرية من شمال البلاد إلى جنوبها في إطار الحراك الشعبي

الشارع يواصل التظاهر في لبنان مطالبا برحيل الطبقة السياسية

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox