عاجل

عون والحريري يجريان مباحثات في بعبدا لإيجاد مخرج لأزمة لبنان

 محادثة
عون والحريري في قصر بعبدا 7 نوفمبر 2019
عون والحريري في قصر بعبدا 7 نوفمبر 2019 -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أجرى الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس الوزراء المؤقت سعد الحريري محادثات يوم الخميس في قصر بعبدا الرئاسي، بعد نحو ثلاثة أسابيع من احتجاجات غير مسبوقة مناهضة للحكومة على مستوى البلاد، والتي دفعت بلبنان إلى أسوأ أزماته السياسية والاقتصادية منذ عقود.

وقالت الرئاسة اللبنانية في بيان إن الرئيس ورئيس الحكومة المؤقت ناقشا "الوضع العام" والجهود المبذولة من أجل "إيجاد حل للوضع الحكومي الحالي".

ويجري الحريري، الذي استقال من رئاسة الوزراء قبل أسبوع ولكنه لا يزال يرأس حكومة تصريف أعمال، مشاورات تبحث إمكانية تشكيل حكومة تكنوقراط.

وتأتي الاحتجاجات في ظل تحذيرات البنك الدولي من تدهور كبير في الاقتصاد وشلل نسبي تعيشه البلاد، وبعد تخفيض التصنيف الائتماني للبنان مجدداً من قبل وكالة موديز.

من جهته أعلن نبيه بري، رئيس البرلمان اللبناني، اليوم الخميس عن كامل إصراره على أن يكون الحريري رئيساً للحكومة المقبلة.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: مظاهرة نسائية بالشموع في بيروت للمطالبة باستقالة الحكومة

طلاب لبنان يواصلون احتجاجاتهم في مناطق عدة في إطار الحراك الشعبي

البنك الدولي يحذر من تدهور اقتصاد لبنان غداة خفض تصنيفها الائتماني

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox