عاجل

طبيبٌ أم جزّار؟ نساء دخلن للعلاج وخرجن من دون أرحام ... هذه قصتهن

 محادثة
طبيبٌ أم جزّار؟ نساء دخلن للعلاج وخرجن من دون أرحام ... هذه قصتهن
حقوق النشر
Rafael Juárez de Pixabay
حجم النص Aa Aa

طبيب أمريكي أمام القضاء لإجرائه عمليات جراحية غير ضرورية بل وذات عواقب كارثية.

لم تكن النساء اللواتي لجأن إلى عيادة الطبيب الأمريكي المختص بأمراض النساء والتوليد في ولاية فرجينيا، يتوقعن أن حياتهن قد تنقلب رأسا على عقب بعد هذه الزيارة. وأن أحلام الأمومة قد تتبخر بدل أن تتحقق ... والسبب؟ لأن الطبيب المذكور قرر ومن دون رقيب أو حسيب أن يقدم على إجراء عمليات استئصال للرحم وبالجملة !

اكتشفت السلطات الفيدرالية الأمريكية في وثائق المحكمة، أن طبيبًا من فرجينيا أجرى عمليات استئصال الرحم وربط أنابيب فالوب للنساء اللواتي ترددن على عيادته واكتشفت أيضا أن معظم هؤلاء النسوة كُنّ بحالة صحية وجسدية أفضل بكثير من الحالة التي خرجن بها.

وقد تم إلقاء القبض على الدكتور جافيد برويز البالغ من العمر 69 عاما، يوم الجمعة 8 نوفمبر/تشرين الثاني، ووُجّهت إليه تهمة الاحتيال في مجال الرعاية الصحية والإدلاء بتصريحات مزيفة تتعلق بمسائل الرعاية الصحية للمحققين الفيدراليين، وفقًا للوثائق المقدمة.

وبين يناير/أغسطس من العام 2014 إلى يناير/أغسطس من العام 2018، تبيّن أن بيرويز قد أجرى مئات العمليات الجراحية، ومن بين هؤلاء المرضى البالغ عددهن 510 إمرأة، خضع نحو 42 في المائة من النساء لعملية جراحية.

وبحسب الشهود، وبعض النساء اللواتي وقعن في شرك الطبيب، كان برويز "يستخدم بشكل روتيني كلمة "سرطان" لإخافة المريضات لدفعهن لقبول إجراء عملية جراحية، وهنا كان يقدم على فعلته ويقوم باستئصال الرحم".

وبحسب محضر التحقيق، قالت إحدى النساء أن الطبيب أخبرها أنها مهددة بالإصابة بسرطان الرحم، وفي هذه الحالة تكون الوسيلة الأفضل أمامها هي إستئصال كامل للرحم، إلا أنها رفضت إجراء هذه العملية، وبعد عدة مشاورات اتفقت وبرويزعلى إجراء عملية استئصال للمبايض فقط.

وعندما استيقظت المرأة من التخدير اكتشفت أن الطبيب لم يف بما تم الاتفاق عليه وقام بعملية استئصال للرحم. هذا وقام أيضا بإحداث جرح في مثانتها أثناء إجرائه العملية ما تسبب في حدوث تعفن الدم. واضطرت المريضة إلى البقاء في المستشفى لمدة ستة أيام، حسبما ذكرت شبكة "إن بي سي نيوز".

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: محاكمة ممرض ألماني سابق قتل 100 مريض من أجل "المتعة" والمتهم يعترف

مقاضاة طبيب استخدم حيواناته المنوية لعلاج مريضته من العقم

"طبيب المؤخرات" في قبضة الشرطة

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox