عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسأل رائد الفضاء: كيف نشعر بالوقت خلال وجودنا في الفضاء؟

euronews_icons_loading
إسأل رائد الفضاء: كيف نشعر بالوقت خلال وجودنا في الفضاء؟
حقوق النشر  Flickr
حجم النص Aa Aa

في هذه الحلقة من "إسأل رائد الفضاء" يجيب لوكا بارميتانو وهو يطفو بلا وزن على متن محطة الفضاء الدولية عن سؤال طرحه أحد المشاركين: كيف تشعر بالوقت في الفضاء؟

تدور محطة الفضاء الدولية حول كوكبنا على مدار ثابت يرتفع حوالي 400 كيلومتر عن سطح البحر، ومن أجل أن تتمكن المحطة من البقاء بثبات على هذه الارتفاع تدور حول الأرض بسرعة عالية جدا هي 27580 كيلومترا في الساعة وتقوم بهذا بدقة بالغة. وهو ما يجعل المحطة تكمل دورة واحدة حول الكوكب كل 90 دقيقة تقريبا أي 16 دورة في اليوم الواحد.

ومع طبيعة هذه الحركة تشهد المحطة 16 شروقا و 16 غروبا للشمس كل يوم، مما يجل دورة الحياة اليومية التي يعيشها البشر بالاعتماد على ضوء الشمس أمرا صعبا على رواد الفضاء، وبالرغم من قدرتهم على التحكم بالإنارة الاصطناعية على متن المحطة لمحاكاة دورة الضوء الطبيعية المناسبة لإيقاع ساعاتهم البيولوجية، إلا أن إدراكهم للوقت يصبح مختلفا وشعورهم بالسرعة التي يمضي بها الزمن تصبح مغاير للواقع، أو لما اعتادوا عليه على الأرض.

ولهذا الغرض يقوم العلماء على متن محطة الفضاء بإجراء دراسات تتعلق بإدراك الوقت والطريقة التي نشعر بها بمرور الزمن عندما نكون في الفضاء، ومدى الاختلاف بين ايقاع ساعاتنا البيولوجية على الأرض وفي السماء حيث يكون الزمن مختلفا بشكل كامل.