عاجل
This content is not available in your region

ثلاث سيدات وراء حريق أدى إلى نفوق عشرات الحيوانات في ألمانيا

محادثة
جانب من الحديقة الألمانية الذي تعرض للحريق
جانب من الحديقة الألمانية الذي تعرض للحريق   -  
حقوق النشر
أسوشيتد برس
حجم النص Aa Aa

أخضعت السلطات الألمانية ثلاث نساء للتحقيق، إثر إطلاقهن القناديل الورقية في السماء بمناسبة حلول السنة الجديدة، ما تسبب على يبدو في نشوب حريق أدى إلى مقتل أكثر من 30 حيوانا في حديقة حيوانات مدينة كريفلد.

والنساء الثلاث من أسرة واحدة تتكون من أم وابنتيها تتراوح أعمارهن بين 30 و60 سنة، وقد توجهن إلى مركز شرطة المدينة، بعد أن عقدت السلطات مؤتمرا صحفيا بشأن الحريق، وقد أخضعن للتحقيق، على خلفية الاشتباه بالتسبب في حريق جراء الإهمال. ويمكن أن تؤدي الإدانة للجريمة بعد إقرارها، إلى عقوبة بالسجن لمدة تتجاوز خمس سنوات.

أسوشيتد برس
امرأة تشعل شموعا أمام حديقة كريفلد للحيواناتأسوشيتد برس

وكان عديد الألمان استقبلوا السنة الجديدة بالألعاب النارية عند منتصف الليل، ولكن القناديل التي يتم إطلاقها في السماء مشتعلة لم تجر العادة لاستعمالها في ألمانيا وهي ممنوعة، بينما يجري استعمالها منذ قرون طويلة في بلدان آسيوية.

وبحسب الشرطة فإن النساء الثلاث لم يكن لهن علم بمنع استعمال القناديل الورقية في ألمانيا، قائلة إنهن تحلين بالمسؤولين والشجاعة عندما توجهن بإرادتهن إلى مركز الشرطة.

وتقول الشرطة إن المحققين تأكدوا بان القناديل الورقية هي سبب الحريق، ولكنهم سيبحثون عن عوامل أخرى ساهمت في توسع النيران، كوجود أوراق أشجار جافة تساقطت فوق السقف.

أسوشيتد برس
الحريق الذي نشب في حديقة حيوانات كريفلدأسوشيتد برس

وتعتقد الشرطة أن قنديلا واحدا قد تسبب في الحريق، بينما تم العثور على أربعة قناديل أخرى، وقد كتبت عليها جمل تعبر عن أطيب التمنيات بحلول السنة الجديدة. ويعتزم المحققون إجراء تجارب من شأنها أن تساعد في معرفة سبب انتشار الحريق بسرعة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox