عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأمير هاري وزوجته ميغان "يتخليان عن الملكية" وبيان من قصر بكنغهام للرد

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
الأمير هاري وزوجته ميغان "يتخليان عن الملكية" وبيان من قصر بكنغهام للرد
حقوق النشر  AP
حجم النص Aa Aa

أعلن الأمير هاري (دوق ساسيكس) وزوجته ميغان (دوقة ساسيكس) قرارهما التخلي عن موقعهما كعضوين كبيرين في الأسرة الملكية البريطانية سعياً لاستقلال مادي، في تغيّر كبير يطرأ على المَلكية البريطانية.

وقال الأمير هاري وزوجته ميغان إنهما اتخذا القرار بعد أشهر من التفكير والنقاشات الداخلية.

وأعلن الزوجان عبر صفحتهما الرسمية عبر موقع "إنستغرام" أنهما اختارا القيام "بإجراءات انتقالية هذا العام تخولهما من القيام بدور جديد داخل المؤسسة الملكية". وأضافا "ننوي التخلي عن مركزنا "كعضوين كبيرين في العائلة الملكية والعمل على الاستقلال المالي".

وأكد الزوجان أنهما سيستمران في تقديم الدعم كاملاً لصاحبة الجلالة الملكة إليزابيث.

وأوضح الزوجان أنهما سيحاولان بدءاً من الآن لتحقيق التوازن عبر إمضاء الوقت بين المملكة المتحدة وأميركا الشمالية.

ويأتي الإعلان بعد عودة "الزوج الملكي" من كندا حيث أمضيا عطلة الميلاد.

وترى صحيفة "ذي غارديان" البريطانية إن دوق ودوقة ساسكس اتخاذا الخطوة بعد فترة تميزت بـ"الحرب المفتوحة" مع وسائل الإعلام، الأمر الذي وصفاه بـ"المضايقة".

بيان من المكتب الإعلامي للملكة

تعليقا على ما أورده الزوجان، ذكر بيان صادر عن قصر بكنغهام، أن "المناقشات مع دوق ودوقة ساسكس في مرحلة مبكرة" مضيفاً "نتفهم رغبتهما في اتباع نهج مختلف، إلا أن هذه قضايا معقدة وتستغرق وقتاً طويلاً كي تتحقق".