عاجل
This content is not available in your region

ألمانيا توقف توليد الكهرباء في محطّات تعملُ بالفحم الحجري والطاقة النووية

محادثة
euronews_icons_loading
.
.   -  
حقوق النشر
.
حجم النص Aa Aa

وافق المسؤولون الألمان على خطة لوقف تشغيل محطات توليد الطاقة من الفحم الحجري في البلاد بحلول منتصف إلى أواخر ثلاثينيات القرن العشرين كجزء من الجهود المبذولة للحد من التغيّر المناخي.

وذكرت مصادر ألمانية أن حكومات ولايات شمال الراين اتفقوا مع الحكومة الاتحادية في البلاد على خطة لوقف تشغيل محطات توليد الطاقة بالفحم الحجري أو الطاقة النووية، وذلك إثر مفاوضات وصفتها وزيرة البيئة، سفانيا سوتشلز، بأنها كانت "صعبة".

وقالت الوزيرة سوتشلز: "لقد كانت مفاوضات صعبة واستمرّت مدّة طويلة، ولكن النتيجة كانت جيدة، نحن أول بلد يغادر مربع الطاقة النووية والطاقة المتولّدة بالفحم الحجري، لأن هذه مسألة إلزامية، ونحن من خلالها نوجّه رسالة هامة إلى كافة دول العالم".

وتسعى ألمانيا البلد الذي يعدّ رابع أكبر اقتصاد في العالم، إلى التخلص من الطاقة النووية بحلول نهاية عام 2022، فيما ستتوقف عن حرق الفحم لتوليد الطاقة بحلول نهاية العام 2038.

ويتضمّن الاتفاق الذي توصّلت إليه الحكومة مع مشغلي مناجم الفحم الحجري والمحطات التي يتم تشغيلها بالفحم الحجري، أن تقدّم الحكومة مليارات اليوروهات لأولئك المشغلين وأيضاً للمناطق الشرقية من البلاد التي تعتمد على استخراج الفحم الحجري.

وقال وزير المالية أولاف شولتس: إن الحكومة ستدفع لشركات الطاقة تعويضات بقيمة 4.35، موضحاً أن 2.6 مليار يورو، منها ستخحصص للمشغلي محطات الطاقة التي تعمل بالفحم في غرب البلاد ، فيما سيتم تخصيص مبلغ 1.75 مليار يورو لمشغلي محطات الطاقة والشركات العاملة في مجال استخراج الفحم في المناطق الشرقية من البلاد.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox