عاجل
This content is not available in your region

الهجرة السرية وغير الشرعية إلى أوروبا.. أرقام وحقائق

محادثة
صورة خلال عملية إنقاذ لمهاجرين غير شرعيين قدموا من السواحل الليبية في قارب خشبي متوجهين نحو السواحل الأوروبية
صورة خلال عملية إنقاذ لمهاجرين غير شرعيين قدموا من السواحل الليبية في قارب خشبي متوجهين نحو السواحل الأوروبية   -  
حقوق النشر
أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلنت الوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود "فرونتكس" أنّه جرى تسجيل وصول نحو 139 ألف مهاجر "غير شرعي" إلى الاتحاد الأوروبي عام 2019، في أدنى مستوى منذ 2013، بينما ارتفعت نسب الترحيل نحو الدول الأم.

وعزا مدير الوكالة فابريس ليغيري انخفاض عدد الوافدين عند الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي "بشكل أساسي إلى انخفاض (استخدام) طرق (الهجرة) في وسط البحر الأبيض المتوسط وغربه".

في المقابل، شهد شرق المتوسط (اليونان، بلغاريا، قبرص) ارتفاعا في أعداد العابرين بنسبة 46% مقارنة ب2018، ما يعني 82 ألفا. واشارت حصيلة مؤقتة إلى اتجاه مماثل عند حدود كرواتيا والمجر.

وغالبية المهاجرين الذين يسلكون دروب وسط المتوسط وغرب البلقان من الأفغان والسوريين. ويحتل الأفغان المرتبة الأولى بين الوافدين إلى الاتحاد الأوروبي (نحو الربع).

وقال مدير فرونتكس إنّ هذا الارتفاع جاء نتيجة النزاع في سوريا ولكن أيضا بسبب "انعدام الاستقرار في أفغانستان وتبدّل سياسات السلطات الإيرانية والباكستانية تجاه الرعايا الأفغان".

وإذا كان عدد الوافدين يتناقص إجمالا، فإنّ نسب ترحيل المهاجرين غير الشرعيين نحو دولهم الأم لم يكن أبداً مرتفعا إلى درجة أن يبلغ 15,890 في 2019، بحسب ليغيري.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox