عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وأخيرا وبعد طول مخاض.. حكومةٌ جديدة ترى النور في لبنان برئاسة حسان دياب

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
دياب برفقة عون ورئيس البرلمان نبيه بري
دياب برفقة عون ورئيس البرلمان نبيه بري   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أصدر الرئيس اللبناني ميشال عون مساء الثلاثاء مرسوماً قضى بتشكيل حكومة جديدة برئاسة حسان دياب بعد حوالى ثلاثة أشهر من حركة احتجاجات شعبية أطاحت بالحكومة السابقة برئاسة سعد الحريري.

وتتألف الحكومة الجديدة من عشرين وزيراً لم يتولوا من قبل مسؤوليات سياسية، لكنهم محسوبون إلى حد بعيد على أحزاب سياسية كبرى.

وعمل حسان (60 عاماً) سابقاً كمدرس fالجامعة الأمريكية في بيروت.

ومن المتوقع ألا يرضى المتظاهرون اللبنانيون بالتشكيل الجديد بعد مطالباتهم بحكومة تكنوقراط غير مسيسة يمكنها مواجهة الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعاني منها لبنان.

وفور صدور مرسوم تعيينه، أكد دياب أن حكومته "تعبر عن تطلعات المعتصمين".

وأضاف للصحفيين بعد توقيعه مرسوم تشكيل الحكومة مع رئيس الجمهورية: "أحيي الانتفاضة الثورة التي دفعت نحو هذا المسار فانتصر لبنان"، مضيفاً "هي حكومة تعبر عن تطلعات المعتصمين على مساحة الوطن خلال أكثر من ثلاثة أشهر من الغضب، وستعمل على تلبية مطالبهم".

ووعد دياب بالعمل على "تحقيق استقلالية للقضاء اللبناني واستعادة الأموال منهوبة ومكافحة الإثراء غير المشروعة وحماية الشرائح الاجتماعية الفقيرة من ظلم الضرائب ومكافحة البطالة ووضع قانون جديد للانتخابات".