عاجل
This content is not available in your region

مشروع قانون "الزواج من المغتصب" يثير جدلا في تركيا

محادثة
مشروع قانون "الزواج من المغتصب" يثير جدلا في تركيا
حقوق النشر
أ ب - Lefteris Pitarakis
حجم النص Aa Aa

من المقرر أن يُعرض على البرلمان التركي مشروع قانون يسمح للرجال المتهمين باغتصاب فتيات دون سن 18 عامًا بتجنب العقوبة إذا تزوجوا من ضحاياهم.

وأثار مشروع قانون "الزواج من المغتصب" جدلاً واسعاً وغضباً من قبل نشطاء حقوق المرأة، فيما يعتزم المشرعون تقديمه للبرلمان التركي في نهاية شهر يناير/كانون الثاني.

ويرى المنتقدون أن مشروع القانون والذي يرفضه حزب الشعب الديمقراطي المعارض أنه يضفي الشرعية لزواج الأطفال وتشجيع الاغتصاب كما أن تشريع قانون كهذا قد يمهد الطريق لإساءة معاملة الأطفال والاستغلال الجنسي، بحسب وصف الحزب.

وتم رفض مشروع قانون مماثل في تركيا عام 2016، علما بأن التشريع كان من شأنه العفو عن الرجال المغتصبين إذا مارسوا الجنس دون استخدام "القوة أو التهديد".

وحذرت الأمم المتحدة من أن مشروع القانون سيولد مشهدًا للإفلات من العقاب على إساءة معاملة الأطفال كما سيترك ضحايا الاغتصاب معرضين لمعاناة مستمرة من سوء المعاملة من جانب المعتدين عليهم.

وتقول سعاد أبو دية، ناشطة حقوق المرأة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في منظمة المساواة الآن:" أن مشروع القانون صادم... يحاول السياسيون تمرير قانون يحمي مرتكبي الاستغلال الجنسي للأطفال من العقوبة".

وتضيف أبو دية: "أشيد بالعمل الشجاع الذي يقوم به ناشطو حقوق المرأة في تركيا والذين يتخذون موقفاً ضد هذا القانون الذي يدعم القوى الرجعية التي تسعى إلى إزالة أشكال الحماية القانونية الحالية للفتيات".

وتتابع أبو دية: "بدلاً من محاولة سن تشريعات تضر بحقوق المرأة وحمايتها، ينبغي على المشرعين الأتراك الاهتمام بإلغاء القوانين التي تميز بين الجنسين".

وضع المرأة في تركيا

تقدر وزارة الصحة التركية عام 2018 بأن حوالي 483 ألف فتاة تزوجت تحت سن 18 في العقد الماضي، بالرغم من تحديد السن القانوني للزواج 18 عامًا.

وتنتشر ظاهرة العنف ضد النساء والفتيات في تركيا، ووفقًا للأمم المتحدة تعاني حوالي 38 بالمئة من النساءالأتراك من العنف الجسدي أو الجنسي.

كما تقدر مجموعة "سنوقف قتل النساء" أن هناك حوالي 409 امرأة قُتلن على يد شريك أو أحد أفراد الأسرة في البلاد عام2017، ويعتبر ذلك ارتفاعاً صارخاً مقارنة مع إجمالي 237 امرأة قتلت قبل أربع سنوات.

فيما صرح الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في قمة في إسطنبول في عام 2014 إن المساواة بين الرجل والمرأة "ضد الطبيعة".

كما حث إردوغان النساء على إنجاب ثلاثة أطفال على الأقل وجادل بأن حياة المرأة "لا تكتمل إذا لم تنجب" في تصريح آخر له عام 2016.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox