عاجل
This content is not available in your region

عزل ترامب: بولتون يقول إن الرئيس ربط مساعدة أوكرانيا بتحقيقها بشأن بايدن

محادثة
euronews_icons_loading
ترامب منصتاً لترامب في البيت الأبيض (صورة من الأرشيف)
ترامب منصتاً لترامب في البيت الأبيض (صورة من الأرشيف)   -  
حقوق النشر
AP Photo/Andrew Harnik - Andrew Harnik
حجم النص Aa Aa

يؤكد المستشار السابق للأمن القومي الأميركي، جون بولتون، في مسوَّدة كتاب أن الرئيس دونالد ترامب أراد تجميد مساعدة عسكرية لأوكرانيا إلى أن تفتح كييف تحقيقاً بشأن خصمه المحتمل في الانتخابات الرئاسية، وفق ما كتبت الأحد صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية.

وفور نشر المقال، طالب الديمقراطيون باستدعاء بولتون وشخصيات أخرى في مراكز مهمة في إدارة ترامب للإدلاء بإفادتهم في المحاكمة الهادفة إلى تحديد مصير ترامب في الرئاسة الجارية في مجلس الشيوخ.

ويريد الديمقراطيون كذلك أن يدلي ميك مولفاني مدير مكتب الرئاسة بشهادته أيضاً.

سريعاً علّق الرئيس الأميركي على ما جاء في تقرير الصحيفة وقال إنه لم "يقل أبدا لبولتون إن المساعدات لأوكرانيا مرتبطة بالتحقيقات في (أعمال) الديمقراطيين، بمن فيهم (أسرة) بايدن".

واتهم ترامب بولتون بأنه يقول ذلك لأنه يريد "بيع كتابه"، مضيفاً أن نشر التسجيلات الصوتية لمحادثته الهاتفية مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، إضافة إلى تأكيد الأخير، تؤكد على أنه لم يمارس أيّ ضغط على كييف.

بولتون: "ترامب أبلغني أنه لن يقدم المساعدات"

ويوضح تقرير "نيويورك تايمز"، استناداً إلى مخطوط بولتون الذي لم ينشر بعدُ، أن ترامب أبلغ بولتون برفضه دفع مساعدة بقيمة 391 مليون دولاراً إلى أوكرانيا، ما لم تساعده السلطات الأوكرانية بفتح تحقيق بشأن الديمقراطي جون بايدن، وابنه هانتر الذي يعمل في مجلس إدارة مجموعة أوكرانية للغاز.

ووجه مجلس النواب الأميركي ذي الغالبية الديمقراطية التهم لترامب في 18 كانون الأول/ديسمبر. وعلى مجلس الشيوخ المؤلف بغالبيته من جمهوريين (53 جمهورياً من أصل 100 عضو)، أن يبت في مسألة عزل ترامب.

ويُتهم ترامب رجل الأعمال والملياردير باستغلال منصبه وعرقلة عمل الكونغرس. ويحتاج قرار عزله لموافقة ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ.

ويؤكد محاموه أنه لم يكن هناك شروط مسبقة لتقديم المساعدة لأوكرانيا، لافتين إلى أن تجميدها لا علاقة له بطلبات التحقيق بشأن بايدن. لكن مسودة كتاب بولتون تناقض ذلك.

وكان بولتون قد أكد مؤخراً استعداده للإدلاء بإفادته إذا استدعي.

وكتب النائب الديمقراطي آدم شيف الذي يقود فريق الادعاء في محاكمة ترامب في تغريدة أن دونالد ترامب "عرقل طلبنا استدعاء بولتون للإفادة". وأضاف "الآن نعرف السبب: بولتون يناقض مباشرةً الحجة الأساسية لفريق الدفاع عن الرئيس".

من جهتها، اعتبرت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي أن رفض الجمهوريين الاستماع لبولتون وشهود آخرين والاطلاع على وثائق "بات الآن غير مبرر أكثر من ذي من قبل". وأضافت أن "الخيار واضح: إما دستورنا أو التعتيم".

يذكر أخيراً أن ترامب أقال جون بولتون من منصبه في أيلول/سبتمبر 2019 بعد "اختلاف قوي" في وجهات النظر حول ملفات عدة بحسب ما أعلنه البيت الأبيض.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox