عاجل
This content is not available in your region

حيوان البنغول قد يكون المتسبب في نقل فيروس كورونا للإنسان

محادثة
euronews_icons_loading
 حيوان البنغول قد يكون المتسبب في نقل فيروس كورونا للإنسان
حقوق النشر
أ ب - Themba Hadebe
حجم النص Aa Aa

قال باحثون صينيون إن حيوان البنغول المعروف باسم "أم قرفة" والمهدد بالانقراض قد يكون المتسبب في نقل فيروس كورونا المميت من الخفافيش إلى البشر.

وكان فيروس "سارز" أو أعراض ضيق التنفس الحاد الذي ظهر في العام 2002 وتسبب في وفاة 800 شخص على الأقل قد انتقل إلى الإنسان عن طريق قطط الزباد التي يتناول الصينيون لحومها.

وتنتقل الأغلبية العظمى من فيروسات كورونا ومشتقاتها إلى الإنسان عبر الحيوانات وهو ما دفع العلماء للبحث عن الحيوان الذي يمثل الحلقة المفقودة لنقل العدوى للبشر.

ويرجح العلماء أن تكون الخفافيش مصدراً رئيسياً للفيروس الحالي الذي أصاب ما لا يقل عن 31 ألف شخص وتسبب في مقتل أكثر من 630 ولكن الباحث الفرنسي أرنو فونتانيه يعتقد بأن هناك حيوان وسيط نقل العدوى من الخفافيش للبشر.

وبعد إجراء اختبارات على أكثر من ألف عينة من حيوانات مختلفة، قال باحثون بجامعة جنوب الصين الزراعية إن الفيروسات الموجودة بالبنغول تتشابه بنسبة 99% مع فيروسات مرضى كورونا الحاليين.

ولكن الدراسة الصينية لم تحظ بعد بتأييد جميع العلماء، حيث حذر البعض منهم من أن هذه النتائج لا يمكن الاعتداد بها.

وقال جيمس وود، رئيس قسم الطب البيطري بجامعة كمبريدج: "اكتشاف الحمض النووي الفيروسي بتسلسل متشابه بنسبة 99% غير كاف".

وأضاف: "أبحاث الحيوانات مهمة جداً ولكن يجب نشر النتائج العلمية أولاً حتى يمكن التحقق منها دولياً".

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox