عاجل
This content is not available in your region

نجم آفل، حجمه أكبر بنحو 20 مرة من الشمس قد ينفجر قريبا

محادثة
نجم آفل، حجمه أكبر بنحو 20 مرة من الشمس قد ينفجر قريبا
حقوق النشر
يورونيوز
حجم النص Aa Aa

سوف لن تكون نهاية العالم، ولكن بالتأكيد لن يكون أمرا هينا. فعلى بعد سبعمائة سنة ضوئية عن كوكبنا، يوجد نجم "منكب الجوزاء" العملاق ، الذي قد ينفجر قريبا، بحسب علماء الفلك.

وفي حديث ليورونيوز، قال الفيزيائي في جامعة يل داريل سيلغمان، إن ضياء نجم منكب الجوزاء أشد بألف مرة من ضياء الشمس في نطاق الضوء المرئي، كما يبلغ حجمه نحو عشرين مرة حجم الشمس، ما يعني أن أي انفجار يمكن أن يخلق مشهدا ضوئيا هائلا لسكان الأرض.

يعتبر نجم منكب الجوزاء عملاقا أحمرا فهو من بين النجوم العشرة الأكثر لمعانا في المجرة، لكن منذ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر 2019 تراجع إشعاعه بصورة كبيرة ما جعل علماء الفلك في حال من الغليان واستدعى حملة مراقبة واسعة.

ويقول سليغمان أيضا إنه ليس واضحا أن هذا الانفجار سيحدث، وإن الظاهرة قد تمثل تداخلا لاحداث مختلفة وغامضة، ما يزيد من غموض منكب الجوزاء نفسه.

وقد نجح علماء فلك في التقاط صور للنجم العملاق، تظهر أنه من الأكثر إشعاعا في مجرة درب التبانة، وأنه فقد جزءا كبيرا من ضوئه في الأشهر الأخيرة، وفق بيان صادر عن المرصد الاوروبي الجنوبي.

وقد طُرحت فرضيات عدة بينها إمكان أن يكون الأمر عائدا إلى قذف كميات من الغاز ما تسبب بغبار يخفي الإشعاع. ويقول علماء إن النجم العملاق يحرق عناصره بشكل أسرع من أي نجم منتظم، لذلك هو يعيش زمنا أقصر.

وبالنسبة لسكان الأرض فإن أي انفجار للنجم قد يظهر على شكل ضوء لامع مثل ضوء القمر، ولكن ليس هناك ما يدعو إلى القلق بشأن ظروف السلامة بشأن اندثار النجم، بسبب المسافة البعيدة التي تفصلنا عنه.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox