عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الكويت تطلق تحقيقا بشأن صفقة مشبوهة مع مُصنع الطائرات إيرباص

محادثة
euronews_icons_loading
شركة إيرباص
شركة إيرباص   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

شكل مجلس الأمة الكويتي الأربعاء لجنة برلمانية للتحقيق في صفقة شراء طائرات مدنية أبرمتها شركة الطيران الكويتية مع مجموعة إيرباص، التي دفعت الشهر الماضي غرامات ضخمة لتسوية فضائح رشوة. ويأتي القرار الذي دعمته حكومة الكويت بعد جلسة خاصة حول ادعاءات بقيام شركة إيرباص بدفع رشاوى للحصول على اتفاق لبيع 25 طائرة قبل ست سنوات.

وتم أيضا تكليف ديوان المحاسبة فحص ومراجعة اعمال الخطوط الجوية الكويتية في الصفقة التي كانت قيمتها تقدر بمليارات الدولارات.

وطلبت الخطوط الجوية الكويتية في العام 2014، 15 طائرة من طراز "320 نيو" و10 طائرات "ايرباص 350". وبدأ تسليم الطائرات العام الماضي وسيستمر حتى 2021.

وقال عضو مجلس الأمة النائب رياض العدساني في الجلسة إنها "قضية شبه جرائم مالية وتعارض مصالح وتحويلات مالية وأدوار مشبوهة لوسيط عربي مع مسؤولين كويتيين"، بحسب ما نقلت صحيفة القبس الكويتية.

وبموجب اتفاق تسوية أمام محكمة بريطانية في لندن في 31 كانون الثاني/يناير الماضي، وافقت إيرباص على دفع 3,6 مليارات يورو كغرامات لبريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة لإغلاق تحقيقات فساد ضد الشركة المصنعة للطائرات.

وفي السنوات الأخيرة، أطلقت الكويت تحقيقات جنائية في صفقتين عسكريتين تتعلقان بإيرباص، احداها بقيمة 9 مليارات دولار لشراء طائرات يوروفايتر "تايفون"، واخرى تتعلق بشراء 30 طائرة عمودية من نوع كاراكال بلغت قيمتها 1,2 مليار دولار