عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزارة الصحة اللبنانية تعلن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد

محادثة
euronews_icons_loading
وزارة الصحة اللبنانية تعلن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد
حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

أعلن وزير الصحة اللبناني حسن حمد الجمعة تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في لبنان. وقال حمد إن الأمر يتعلق بسيدة لبنانية وصلت على متن طائرة قادمة من مدينة قم الإيرانية. وأضاف حمد في مؤتمر صحفي عاجل في مقر الوزارة في بيروت "بعدما اجتمعت اللجنة الوطنية لمكافحة وباء الكورونا (..) وبعد تبيان نتيجة فحص "بي سي آر" لمريضة عُزلت أمس من على متن طائرة آتية من قم، تثبّت لنا من حوالى ساعة إيجابية الفحص لهذه المريضة البالغة من العمر 45 عاماً وهي بصحة جيدة".

وتابع "مثل دول كثيرة، سُجّلت أول حالة اليوم في لبنان"، لافتاً إلى "حالتين مشتبه بهما" يتم نقلهما حالياً إلى الحجر الصحي.

وقال مصدر طبي في مستشفى رفيق الحريري الجامعي حيث وضعت المصابة قيد الحجر الصحي لوكالة فرانس برس إن "عوارض حرارة مرتفعة ظهرت على المريضة لدى وصولها إلى المطار، وتم نقلها مباشرة إلى غرفة الحجر". وأوضح أن "وضعها حالياً مستقر ولا تعاني من ضعف في جهاز المناعة"، لافتاً إلى أن "أربع غرف فقط في المستشفى مجهزة للمصابين بالفيروس".

وناشد وزير الصحة كافة الوافدين من إيران ملازمة منازلهم لمدة 14 يوماً احتياطاً.

ويتوجّه آلاف اللبنانيين سنوياً إلى إيران لزيارة المقامات الشيعية فيها وأبرزها مدينة قم، حيث سجلت السلطات الإيرانية الأربعاء أولى حالات الوفاة المؤكدة جراء المرض في الشرق الأوسط.

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية الجمعة ارتفاع حصيلة ضحايا المرض إلى أربع وفيات، إضافة إلى 18 مصاباً. وقال حمد إن قرار وقف الرحلات ذهاباً وإياباً إلى ايران لم يتخذ بعد، فيما حظر العراق والكويت السفر من وإلى إيران.

وأصيب أكثر من 75 ألف شخص في الصين و1100 في أماكن أخرى في العالم، فيما توفي أكثر من 1200 مصاب.