عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بومبيو يهاجم إيران والصين ويحملهما مسؤولية تفشي فيروس كورونا

محادثة
euronews_icons_loading
وزير الخارجية مايك بومبو يتحدث في مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية 25/02/2020
وزير الخارجية مايك بومبو يتحدث في مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية 25/02/2020   -   حقوق النشر  أ ب   -   Andrew Harnik
حجم النص Aa Aa

دعا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الثلاثاء إيران الى "قول الحقيقة" عن تفشي فيروس كورونا الجديد، معربا عن قلقه إزاء اتهامات بالتستر.

وقال أمام الصحافيين في واشنطن ان "الولايات المتحدة تشعر بقلق عميق إزاء معلومات تشير إلى أن النظام الإيراني ربما يكون منع التفاصيل الحيوية حول تفشي المرض في هذا البلد". وتابع "يجب على جميع الدول، بما فيها إيران، أن تقول الحقيقة حول فيروس كورونا وأن تتعاون مع منظمات الإغاثة الدولية".

وانتقد وزير الخارجية الأمريكي، بشدة كل من الصين وإيران لعدم قولهما الحقيقة حول تفشي فيروس كورونا، متهماً الحكومتين بمحاولة التستر على انتشار هذا المرض المميت.

وأصيب اكثر من تسعين شخصا بفيروس كورونا في ايران وسجلت 15 وفاة وفق حصيلة رسمية أثارت شكوك كثيرين بينهم احد النواب.

وكان مقررا أن تتوجه بعثة من منظمة الصحة العالمية الى ايران الثلاثاء، لكن وصولها تأخر.

وجدد بومبيو انتقاده لطرد الصين ثلاثة من صحافيي وول ستريت جورنال ردا على مقال مثير للجدل نشرته الصحيفة الاميركية.

وقال "من الاهمية الحصول على معلومات دقيقة عما يحصل هناك. ان نشر الاخبار داخل الصين يمر بمرحلة مصيرية، ان المعطيات والمعلومات لها اهمية"، منددا بما اعتبره "رقابة".

وأضاف "لو أجازت الصين للصحافيين المحليين والأجانب وللطاقم الطبي بالكلام والتحقيق بحرية لكان المسؤولون الصينيون والدول الاخرى أفضل استعدادا لمواجهة تحدي" وباء كورونا.

وبالنسبة الى رد واشنطن على طرد الصحافيين الثلاثة، أكد بومبيو انه يريد "الدفاع عن مبدأ المعاملة بالمثل" من دون ان يدلي بتوضيحات اضافية، واضاف "لدينا خيارات عدة، سنتخذ الاجراءات المناسبة".

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب وعد باتخاذ قرار "سريع نسبيا"، ونقلت وسائل إعلام أميركية ان واشنطن تعتزم طرد صحافيين صينيين بدورها.