عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: انطلاق المهرجان السنوي للسيجار الكوبي

محادثة
euronews_icons_loading
يورونيوز
يورونيوز   -   حقوق النشر  أ ب   -   Ramon Espinosa
حجم النص Aa Aa

انطلق المهرجان السنوي لتجارة السيجار في كوبا يوم أمس الاثنين، وهو المهرجان الذى يجذب هواة تدخين السيجار من الأثرياء، وتجار التجزئة من جميع أنحاء العالم، لمدة خمسة أيام، تنظم خلالها حفلات كبيرة وجولات بمزارع ومصانع التبغ.

وذكرت شركة "هابانوس إس إيه" لتصنيع السيجار إن كوبا قد باعت سيجار بقيمة 531 مليون دولار أمريكي في جميع أنحاء العالم في العام 2019 ، أي بزيادة قدرها 10٪ مقارنة بالعام الماضي. وتتوقع الشركة استمرار زيادة المبيعات بهذه الوتيرة في عام 2020.

ويعتبر السيجار مكونًا رئيسيًا من صادرات التبغ في كوبا، ويقول المسؤولون في شركة " تابا كوبا - مجموعة شركات التبغ في كوبا، وهي الكيان الحكومي المسؤول عن جميع منتجات التبغ في الجزيرة، إنهم يرون طلبًا قويًا على السيجار اليدوي والآلي الصنع في عام 2020 .

آسيا والشرق الأوسط وأوروبا هي أكبر الأسواق للسيجار الكوبي، ويعتقد الخبراء أن السيجار الكوبي يمكن أن يجلب ما يصل إلى 250 مليون دولار أمريكي سنويًا في السوق الأمريكية وحدها، لكن الحظر التجاري الأمريكي يحظر مثل هذه المبيعات.

وتجلب المحاصيل الوفيرة من التبغ وزيادة إنتاج السيجار العملة الصعبة التي تحتاجها حكومة كوبا التي تعاني من ضائقة مالية كبيرة، مما يساعدها على دفع الدائنين مقابل واردات الأغذية والسلع الأخرى غير المنتجة في الجزيرة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox