عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تقرير لجنة النقل بالكونغرس يوبخ بوينغ لعيوب جوهرية بالأمان سببتها "ثقافة الإخفاء"

محادثة
euronews_icons_loading
طائرة بونيغ من طراز (737 ماكس) في أحد مطارات سياتل. 06/03/2020
طائرة بونيغ من طراز (737 ماكس) في أحد مطارات سياتل. 06/03/2020   -   حقوق النشر  AP Photo/Elaine Thompson
حجم النص Aa Aa

قالت لجنة تحقيق في الكونغرس الأمريكي الجمعة إن ما أسمته "ثقافة الإخفاء والكتمان" في شركة بيونغ الأمريكية للطيران وضعف الرقابة من المراقبين الفدراليين ساهمت في حادثي تحطم طائرتي بوينغ وهو ما دفع إلى وقف تحليق الطائرات من طراز 737 ماكس.

ويرصد التقرير حادثتي تحطم بونيغ 737 ماكس في إثيوبيا وإندونيسيا أسفرا عن مقتل 346 مسافراً.

اللجنة ذكرت في تقريرها الأولي الذي كشف عنه أمس الجمعة عن عدة عوامل أدت لتحطم بيونغ 737 ماكس بينها عيوب جوهرية منها ما يدفع "أنف الطائرة" إلى الأسفل وفقاً لقراءات استشعارية خاطئة.

وأضاف تقرير لجنة مجلس النواب المكلفة بشؤون النقل أن شركة بوينغ فشلت في تصنيف النظام كعامل حاسم ومهم للأمان، وكجزء من استراتيجيتها عملت بوينغ على تجنب التدقيق الدقيق من قبل المراقبين خلال عملية تطوير وبناء الطائرة، بحسب اللجنة الرسمية.

وأكد التقريرأن بوينغ مارست تأثيرا على إدارة الطيران الفدرالية من دون أي مسوغ، وقد رفض مدراء إدارة الطيران الفدرالية مخاوف الخبراء الفنيين فيما يتعلق بعوامل السلامة في الطائرة، ولم يعيروها اهتماماً.

المتحدث باسم بيونغ بريان وات قال إن الشركة ومقرها شيكاغو تعاونت بشكل واسع مع لجنة التحقيق خلال العام المنصرم، وسوف تستعرض التقرير الأولي الصادر عن لجنة مجلس النواب المكلفة بشؤون النقل.