عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة "هيومن رايتس ووتش" تنتقد قواعد التباعد الاجتماعي القائمة على نوع الجنس في بنما

محادثة
منظمة "هيومن رايتس ووتش" تنتقد قواعد التباعد الاجتماعي القائمة على نوع الجنس في بنما
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

دانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الخميس ما اعتبر تمييزا وإساءة معاملة ضد متحولين جنسيا في بنما حيث وضعت قواعد للتباعد الاجتماعي قائمة على نوع الجنس.

وكتب خوسيه ميغيل فيفانكو مدير قسم الأمريكتين في المنظمة المدافعة عن حقوق الانسان في رسالة إلى رئيس الدولة أنه بالإضافة إلى الإساءات، فإن "المتحولين جنسيا أوقفوا وغرموا ومنعوا من شراء المواد الأساسية".

وفي أوائل نيسان/ابريل، بدأت بنما تنفيذ تدبير حُددت بموجبه أيام لخروج الرجال وأخرى لخروج النساء بغية التبضع.

وأعرب فيفانكو عن "مخاوفه" بشأن التمييز "الممارس من الشرطة وعناصر الأمن ضد المتحولين جنسيا" في الرسالة الموجهة إلى الرئيس لورنتينو كورتيزو.

وقد فرضت إجراءات التباعد الاجتماعي في بنما للمساعدة على كبح انتشار فيروس كورونا في البلد حيث توفي 144 شخصا وأصيب حوالى خمسة آلاف بالوباء.

وباستثناء بعض الحالات النادرة، لا يمكن تغيير جنس الشخص في وثائق الهوية في بنما.

وقبل أسبوعين، ألغت بيرو إجراء مماثلا لتقييد الحركة العامة حسب الجنس، بعد انتقادات من الناشطين في حقوق المتحولين جنسيا.