عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اسبانيا تسمح للأطفال بالخروج والتنزه وفق شروط بعد أسابيع من إرغامهم على ملازمة المنزل

محادثة
Virus Outbreak Spain
Virus Outbreak Spain   -   حقوق النشر  Emilio Morenatti/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

طلب مسؤول اسباني رفيع "السماح" من الأطفال الذين اضطروا لملازمة المنزل منذ منتصف مارس-آذار بسبب تدابير الحجر المنزلي وسيصبح في إمكانهم الخروج اعتبارا من الأحد. وقال بابلو إيغليسياس نائب رئيس الوزراء الاسباني المكلف الشؤون الاجتماعية إن "هذا الحجر المنزلي لم يكن سهلا البتة لكم. لقد اضطررتم للتوقف عن ارتياد المدرسة والكف عن رؤية الكثير من الأصدقاء وأفراد عائلتكم، لقد اضطررتم للعب في المنزل من دون التمكن من الخروج إلى الشارع".

وأضاف هذا المسؤول الاسباني الذي يرأس أيضا حزب "بوديموس" اليساري المتطرف "لأجل هذا كله، نطلب منكم السماح ونشكركم على كل ما فعلتموه". كذلك اعتذر إيغليسياس عن اللغط الذي حصل لدى إعلان الحكومة تخفيف قيود الحجر المنزلي على الأطفال. وقال "أطلب منكم السماح لأننا خلال الأيام الأخيرة في الحكومة لم نكن واضحين بالقدر الكافي عندما كان علينا أن نشرح لكم كيف ستتمكنون من الخروج".

وقد اضطرت الحكومة بعد سيل الانتقادات إلى التراجع مساء الثلاثاء والإعلان أنها ستسمح بخروج الأطفال من المنزل للتنزه، بعد بضع ساعات من إعلانها أنهم سيتمكنون من الخروج فقط لمرافقة شخص بالغ في الحالات القليلة المسموح بها مثل التوجه إلى المراكز التجارية أو الصيدلية.

وتشكل اسبانيا ثالث أكثر بلدان العالم تضررا جراء وباء كوفيد-19 بعد الولايات المتحدة وإيطاليا، مع أكثر من 22 ألف وفاة. وتخضع البلاد منذ الـ 14 مارس-آذار إلى تدابير حجر منزلي صارمة مُددت حتى التاسع من مايو-أيار.

ويُسمح حاليا للبالغين فقط بالخروج للعمل في حال كان العمل من المنزل متعذرا أو لشراء الطعام أو الدواء أو زيارة الطبيب أو التنزه سريعا مع الكلب.

وفصّل إيغليسياس شروط الخروج للأطفال دون سن الرابعة عشرة اعتبارا من الأحد. وسيحق لهؤلاء "مغادرة المنزل للتنزه أو اللعب في الشارع مرة يوميا على مدى ساعة في نطاق كيلومتر حول المنزل وبين الساعة التاسعة صباحا والتاسعة مساء". كما أوضح أن أي شخص بالغ سيتمكن من الخروج مع ثلاثة أطفال من أسرته كحد أقصى.