عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول سويسري يعتذر بعدما حذر مواطنيه من السفر إلى الخارج قبل 2021

محادثة
مسؤول سويسري يعتذر بعدما حذر مواطنيه من السفر إلى الخارج قبل 2021
حقوق النشر  Christof Stache/اب
حجم النص Aa Aa

اعتذر رئيس دائرة الترويج الاقتصادي إريك جاكوب عن تصريحاته التي أطلقها يوم الاثنين الماضي حيث حذر المواطنين من السفر على الرحلات الدولية قبل عام 2021.

خلال حديثه في مؤتمر صحفي الاثنين الماضي اقترح إريك جاكوب أنه ينبغي على المواطنين السويسريين والمقيمين أيضا أن يعرضوا عن التخطيط لقضاء العطلات بسبب حالة عدم اليقين المحيطة بما يجري في العالم بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا. وقال رئيس دائرة الترويج الاقتصادي "بناء على توصية شخصية ، فإنني مكانكم سأؤجل الرحلات إلى الخارج حتى العام المقبل".

جاكوب: "قطاع السياحة انخفاضًا في الطلب يصل إلى 80٪ هذا العام"

كما أكد جاكوب أنه من المرجح أن تشهد الشركات السويسرية في قطاع السياحة انخفاضًا في الطلب يصل إلى 80٪ هذا العام. كما أوضح أنه " يتوقع أن تكون التأثيرات على قطاع طويلة الأمد ومن غير المرجح أن تعود الأشياء إلى طبيعتها قبل عام 2022".

إريك جاكوب أضاف أنه حتى لو استؤنفت الرحلات الجوية، فإنها ستظل غير مؤكدة لفترة طويلة من الزمن. كما حذر من أنه" لن تكون هناك ضمانات بأنه يمكن للمواطنين السفر على متن سياراتهم او أي وسيلة نقل عبر الحدود هذا الصيف".

غضب شركات السياحة والأسفار

وأثارت التعليقات غضبا داخل البلاد وبخاصة لدى شركات السياحة والأسفار التي تضررت كثيرا بسبب تداعيات فيروس كورونا. .أفادت جمعية شركات الأسفار السويسرية أن تصريحات رئيس دائرة الترويج الاقتصادي إريك جاكوب تسببت في "عاصفة من السخط ما بين الأعضاء".

أكد مسؤول من جمعية شركات الأسفار السويسرية في تصريح ليورونيوز أن جمعيته تلقت اعتذارًا من السيد إريك جاكوب في خطاب أرسله إلى أعضاء الجمعية موضحا "لم أكن أقصد من تصريحاتي أن أعلن عن أمر رسمي على الإطلاق بتأجيل جميع رحلات العطلات إلى الخارج من 2020 إلى 2021".مضيفا "ما قلته عن الفيروس التاجي أنه تسبب في حالة من الذعر واستقرار عدم الفهم و أنني انا شخصيا لم أفهم ذلك."

وأشار إلى أن رده كان ينم " عن توصية شخصية تتعلق بفترة العطلة الصيفية لعام 2020 ". مؤكدا :" خلال المؤتمر الإعلامي ، شددت عدة مرات على أنه كان من الصعب للغاية الإدلاء بتصريحات نهائية بشأن استئناف نشاطات السياحة والرحلات الدولية."

في رسالته ذكر جاكوب " أعتذر عن الضجة التي تسببت بها تصريحاتي."

جمعية شركات الأسفار السويسرية أكدت ليورونيوز أن خطاب الاعتذار أرسل إلى أعضائها. ومن المتوقع أن يتم الاستفسار عن حيثيات الأمر مع السيد إيريك جاكوب في مؤتمر صحفي في المستقبل.

جدير أنه سبق أن أرسلت جمعية شركات الأسفار السويسرية رسالة إلى المجلس الاتحادي تدعو فيها إلى اتخاذ "الإجراءات الضرورية" لدعم قطاع السياحة والسفار في البلاد.

سويسرا تتطلع إلى تعزيز السياحة الداخلية في عام 2020

أشارت السلطات السويسرية إلى أنها تتطلع إلى تعزيز السياحة الداخلية في عام 2020 من خلال برنامج منسق مع قطاع السياحة والأسفار. وقالت الرئيسة السويسرية سيمونيتا سوماروغا إن الحكومة ستدرس الخيارات المناسبة بالتنسيق مع قطاع السياحة بحلول منتصف مايو.

المجلس الاتحادي يدخل تعديلات على القيود التي فرضها بسبب فيروس كورونا

في الوقت نفسه ، أدخل المجلس الاتحادي تعديلات على القيود التي فرضها بسبب فيروس كورونا حيث بات مسموحا للمستشفيات باستئناف جميع المعاملات الطبية ابتداء من يوم كما أعيد فتح مرافق الخدمة الذاتية ومحلات الزهور وصالونات الحلاقة وجراحات الأسنان لكن ضمن حدود معينة تراعى فيها إجراءات التباعد الاجتماعي. سيقرر المجلس الاتحادي يوم الأربعاء ما إذا كان سيتم فتح المدارس والمحلات التجارية والأسواق في 11 مايو.

من جهتها قالت وزارة الاقتصاد السويسرية أن حالة الإغلاق تكلف الاقتصاد السويسري خسائر تقدّر بخمسة مليارات في الأسبوع. وأن ميزانية الكنفدرالية يمكن أن تتكبّد عجزا يصل إلى 40 مليار فرنك هذا العام بسبب البطالة الناجمة عن وباء فيروس كورونا.