عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كوفيد-19: تراجع هائل للصادرات الألمانية في مارس و2400 وفاة في الولايات المتحدة

محادثة
عناصر من الجيش في ولاية كونيتيكت الأميركية
عناصر من الجيش في ولاية كونيتيكت الأميركية   -   حقوق النشر  Steven Senne/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

أودى فيروس كورونا المستجد بحياة 271780 شخصا على الأقل منذ ظهوره أول مرة في الصين في كانون الأول/ديسمبر الماضي، وفق تعداد أجرته وكالة فرانس برس الساعة 19,00 بتوقيت غرينتش الجمعة استناداً إلى مصادر رسمية. بلغ عدد الإصابات المسجلة بالفيروس أكثر من 3 ملايين و896 ألفاً و790 إصابة في 195 دولة ومنطقة. وبين هؤلاء، شُفي ما لا يقل عن مليون و268 ألفاً. ولا تعكس هذه الأرقام إلّا جزءاً من العدد الفعلي للإصابات، إذ إنّ بلداناً كثيرة لا تُجري اختبارات الكشف سوى للحالات الأكثر خطورة. ومنذ التعداد الذي أجري بالأمس الساعة 19,00 بتوقيت غرينتش، سُجّلت 4862 وفاة و90352 إصابة جديدة في أنحاء العالم. والبلدان التي شهدت أكبر عدد من الوفيات الجديدة هي الولايات المتحدة إذ سجلت 1257 وفاة وبريطانيا 626 والبرازيل 610. والولايات المتحدة لديها أكبر عدد من الوفيّات يصل إلى 76101 من أصل 1271775 إصابة، فيما أُعلن شفاء نحو 195036 شخصا. وتحتل المركز الثاني بريطانيا مع 31241 وفاة من أصل 211364 إصابة، تليها إسبانيا مع 26299 وفاة (222857 إصابة)، وفرنسا مع 26230 وفاة (174791 إصابة الخميس، إذ إن السلطات لم تعط حصيلة كاملة ليوم الجمعة). ومن بين البلدان الأكثر تضررا من الفيروس، تُعتبر بلجيكا البلد الذي سجّل أعلى نسبة وفيات نسبة إلى عدد سكانها، مع 74 وفاة من بين كل مئة ألف شخصـ تليها إسبانيا (56) وإيطاليا (50) والمملكة المتحدة (46) وفرنسا (40). وأعلنت الصين، باستثناء هونغ كونغ وماكاو، حتى الآن عن 4633 وفاة و82886 إصابة فيما تعافى 77993 مريضاً. وسجلت أوروبا ما مجموعه 153690 وفاة من 1681558 إصابة، والولايات المتحدة وكندا 80754 وفاة و1338087 إصابة، وأميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي 17520 وفاة و324309 إصابات، وآسيا 10163 وفاة و277011 إصابة، والشرق الأوسط 7423 وفاة و212644 إصابة، وإفريقيا 2105 وفيات (54944 إصابة)، وأوقيانيا 125 وفاة (8245 إصابة). وأُعدّت هذه الحصيلة استناداً إلى بيانات جمعتها مكاتب فرانس برس من السلطات الوطنية المختصّة وإلى معلومات نشرتها منظمة الصحة العالمية.