عاجل
euronews_icons_loading
العائلة الملكية الإسبانية

ملك إسبانيا فيليبي السادس وأسرته، وكذلك رئيس وزرائه بيدرو سانتشيز والمشروعون، إلتزموا الأربعاء دقيقة صمت على أرواح نحو 27 ألف شخص وقعوا ضحية تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وكمشاركة منهم، أوقف العاملون في المجال الصحي ومواطنون أنشطتهم، لدقيقة، تعبيرا عن حزنهم على الضحايا وتعاطفهم مع أهلهم. وبدأت إسبانيا حدادا رسميا لعشرة أيام على الضحايا، تم خلالها تنكيس الأعلام عن الدوائر الحكومية والمباني العامة، وتعتبر هذه الفترة أطول فترة حداد رسمي، منذ سبعينيات القرن الماضي.

viber

No Comment المزيد من