عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تويتر يرد على ترامب بشأن نزاهة ومسؤولية مستخدمي الموقع

محادثة
صفحة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تويتر
صفحة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تويتر   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

دافع موقع تويتر عن سياسة وضع العلامات على التغريدات التي من المحتمل أن تكون مضللة أو التي تمجد العنف، بعد أيام من بدء تطبيق هذه التحذيرات على تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لأول مرة.

وقالت الشركة في سلسلة من التغريدات الثلاثاء إنها تريد تعزيز المحادثات العامة الآمنة من خلال تقليل "احتمال حدوث ضرر محتمل". كما سعى تويتر إلى "تقليل الاعتماد على إزالة المحتوى" وزيادة "وجهات النظر المتنوعة" و"المساءلة العامة".

وأشار موقع التواصل الاجتماعي بقوله "تركيزنا ينصب على توفير السياق وليس التحقق من الحقائق". كما تم الترويج لذلك عبر رسائل وتغريدات من قبل الرئيس التنفيذي ومؤسس تويتر جاك دورسي على حسابه الرسمي.

وكثف تويتر في الأيام الأخيرة جهوده لتنظيم المحتوى على منصته، مما خلق توتراً بين الشركة وترامب، الذي يعد أحد أكثر مستخدميه إنتاجاً.

وفي الأسبوع الماضي، وصف تويتر تغريدات ترامب بشأن التصويت عبر البريد بأنها "تحتمل التضلليل"، وأضاف علامة على التغريدة تتعلق بمكافحة التضليل وغير آمنة. ذات الرسالة أرفقت بصفحة تحقق أنشأها تويتر وزودها بمجموعة من الروابط لملخصات مقالات إخبارية للتأكيد على تغريدة ترامب "المضللة".

إجراء مماثل اتخذه الموقع ضد حساب تويتر لمسؤول حكومي صيني، نشر محتوى مضللًا حول جائحة فيروس كورونا.

وبعد أيام، اتخذ تويتر إجراءات ضد تغريدات ترامب والبيت الأبيض حول الاحتجاجات الأخيرة في الولايات المتحدة. وقد تم إخفاء تلك التغريدات التي استخدمت عبارة "عندما يبدأ النهب، يبدأ إطلاق النار" خلف إشعار يقول أنهم انتهكوا قواعد تويتر ضد تمجيد العنف.

وانتقد بعض المستخدمين الشركة الذين يقولون إن الإجراءات لا تذهب إلى حد كاف. كما اتجه البعض الأخر للقول أن تويتر لم يذكر صراحة في إشعاره أن تغريدات ترامب تحتوي على معلومات خاطئة، على سبيل المثال.

وأعلن ترامب، الذي كان يتهم وسائل الإعلام بشكل منتظم بمراقبة خطاب الحزب المحافظ، الأسبوع الماضي عن أمر تنفيذي يهدف إلى الحد من قوة منصات التواصل الاجتماعي. وشك الخبراء القانونيون في أن ينجح الإجراء بعد التدقيق القضائي.

ورد تويتر الثلاثاء على قرار ترامب وقال "نحن لا نحاول معالجة كل المعلومات الخاطئة، بل نحاول إعطاء الأولوية استنادًا إلى أعلى إمكانية للضرر، مع التركيز على وسائل الإعلام التي يتم التلاعب بها والنزاهة المدنية والمعلومات الطبية بشأن كوفيد-19.

viber