عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شركة تويتر تضرب حساب ترامب مجدداً

محادثة
الرئيس الأميركي دونالد ترامب
الرئيس الأميركي دونالد ترامب   -   حقوق النشر  Patrick Semansky/The Associated Press
حجم النص Aa Aa

اتخذت شركة تويتر ليل الخميس-الجمعة قراراً نادراً، يقضي بتحديد إحدى تغريدات الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على أنها "مادة متلاعَب بها"، وذلك بعدما قررت الشركة أن ترامب خرق قوانينها بخصوص "مصداقية" المواد المنشورة.

وكان الرئيس الأميركي قد غرّد ناشراً فيديو قديماً، عُدّل عبر مونتاج جديد، يصوّر بداية طفلاً أبيض البشرة يركض وراء آخر أسود البشرة، وهو فيديو انتشر مثل النار في الهشيم في العام 2019.

وعدّل الفيديو الذي نشره ترامب بحيث نرى "لوغو" شبكة "سي إن إن" الأميركية -وهي في خصومة شديدة مع الرئيس- وأضيف إليه العنوان "طفل مرعوب يركض هرباً من طفل عنصري".

ثم يعرض الشريط المعدّل البداية الحقيقية للفيديو، ونرى الطفلين يتعانقان. وبعد ذلك يصل الفيديو المعدّل إلى "هدفه" الأساسي عبر عبارة تقول "أميركا ليست المشكلة بل الإعلام الكاذب".

بقول آخر، هاجم الرئيس الأميركي شبكة "سي. إن. إن"، مرّة جديدة، عبر الفيديو المعدّل، الأمر الذي دفع بشركة تويتر إلى تحديد التغريدة كـ"مادة معدّلة".

وهذه ليست المرة الأولى التي تتدخل فيها توتير لتحذير ترامب، إذ نشرت الشركة في نهاية أيار/مايو الفائت تحذيراً غير مسبوق بشأن محتوى إحدى تغريدات الرئيس أيضاً.

تويتر
حددت شركة تويتر التغريدة بأنها "معدّلة"تويتر

وقتئذٍ كان ترامب هدد بإطلاق النار على متظاهري ولاية مينيسوتا الذين يحتجون على مقتل جورج فلويد.

وكان موقع فيسبوك سحب أمس الخميس إعلانات نشرتها حملة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تهاجم اليسار المتطرف وتظهر مثلثاً أحمر مقلوباً، وهو الرمز الذي يستخدمه النازيون للإشارة إلى السجناء السياسيين في معسكرات الاعتقال.