عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الصحة العالمية: وتيرة نقل عدوى كوفيد-19 من الأشخاص الذين لا تظهر عليهم الأعراض غير معروفة بعد

محادثة
مسافرون يستقلون قطار الأنفاق بالعاصمة البريطانية-لندن
مسافرون يستقلون قطار الأنفاق بالعاصمة البريطانية-لندن   -   حقوق النشر  أ ب /Matt Dunham
حجم النص Aa Aa

أكدت منظمة الصحة العالمية اليوم أن الأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض الإصابة بكوفيد-19 ينقلون المرض وأن الهيئات الصحية التابعة للمنظمة الأممية ستجري اختبارات للتاكد من وتيرة انتقال العدوى من الأشخاص بشكل عام سواء كانت الأعراض تظهر عليهم أو لا.

و تطرق المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تدروس أدهانوم للتصريحات التي صدرت عن أحد المسؤولين في المنظمة وتحدثت عن "ندرة" انتقال فيروس كورونا من المصابين الذين لا تظهر عليهم أعراض.

وأضاف مدير المنظمة تدروس أدهانوم قائلا: "الرصد والعزل وإجراء الفحوصات للأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض وتتبع وحجر المخالطين لهم، هي الطريقة الأفضل لوقف انتشار العدوى".

تضاربت تصريحات كبار المسؤولين بمنظمة الصحة العالمية حول كيفية انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، إذ أكدت الخبيرة، ماريا فان كيرخوف، أن إمكانية نقل عدوى كوفيد 19 من الأشخاص المصابين دون أعراض أقل هي فرضية لم يتم إثباتها بعد. لكن في إيجاز صحفي يوم الإثنين قالت ماريا فان كيرخوف "يبدو أنه من النادر أن ينقل المصابون الذين لا تظهر عليهم أعراض المرض لأشخاص آخرين"

وكانت قد أجرت المنظمة حوارا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الثلاثاء، أوضحت خلاله فان كيرخوف ما قالته، مشيرة إلى "أن من الممكن أن ينقل المصاب الذي لا يحمل الأعراض المرض لغيره لكن يجب إجراء المزيد من البحوث لمعرفة الوتيرة التي تستشري بها العدوى".

وجاءت هذه التصريحات لتعارض تصريحات مسبقة لمنظمة الصحة العالمية حيث أكدت ماريا فان كيرخوف، أن الأمر مجرد سوء فهم، بالنظر إلى المفاجأة التي سببتها تصريحاتها يوم الاثنين، عندما أشارت إلى أن هذا النوع من العدوى من قبل من الأشخاص عديمي الأعراض أمر غير معتاد.

لكن عادت ماريا فان كيركوف، الخبيرة البارزة في منظمة الصحة العالمية لتقول إن ما صرحت به وأثار تساؤلات خبراء الصحة ينبع من "سوء الفهم" بشأن التعليقات التي أدلت بها.

ملاحظة فان كيركوف الأخيرة أعادت الجدل حول طرق انتقال الفيروس التاجي. وقد أعاقت حالة عدم اليقين بشأن هذه القضية جهود الدول لإعادة فتح اقتصاداتها المنهارة.

وأشارت المسؤولة في منظمة الصحة إلى أنها كانت تقصد في حديثها السابق عددا محدودا من الدراسات التي تحاول متابعة مصابي كورونا الذين لا تظهر عليهم أعراض.

كما أثارت تصريحات خبيرة المنظمة الأممية الكثير من التساؤلات بين الخبراء الخارجيين ومسؤولي الصحة الذين شددوا على ضرورة ارتداء أقنعة الوجه الواقية في محاولة لمنع انتشار الفيروس. كما أن منظمة الصحة العالمية أكدت منذ فبراير-شباط الماضي أنها لا ترى أن الحالات التي لا تظهر عليها أعراض هي سبب رئيسي لانتشار الفيروس.

من جانب آخر أشارت منظمة الصحة العالمية إلى أن حالات الإصابة بفيروس كورونا تتسارع بشكل ملحوظ في أمريكا، حيث تم بالفعل احتساب 3.36 مليون حالة و183.950 حالة وفاة، بشكل خاص في أمريكا .