عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الأوروبي يعرب عن "قلقه" حيال التهديد الأمريكي بفرض رسوم جمركية جديدة على سلع أوروبية

محادثة
تصدير المنتجات الأوروبية نحو الولايات المتحدة
تصدير المنتجات الأوروبية نحو الولايات المتحدة   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعربت المفوضية الأوروبية الأربعاء عن "قلقها" حيال التهديد الأمريكي بفرض ضرائب عقابية على بعض السلع الأوروبية، في إطار ملف المساعدات المالية لمجموعتي إيرباص الأوروبية وبونيغ الأمريكية.

وتعتزم إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فرض ضرائب عقابية إضافية على منتجات أوروبية بقيمة 3,1 مليارات دولار، كما ورد في وثيقة رسمية نشرها مكتب الممثل الأمريكي للتجارة ليل الثلاثاء الأربعاء.

وقال متحدث باسم المفوضية الأوروبية في بيان إن هذا التهديد "يخلق غموضاً بالنسبة للشركات ويتسبب بأضرار اقتصادية لا داعي لها لجانبي الأطلسي، في وقت تحاول فيه الشركات "تجاوز الصعوبات الاقتصادية التي تلت أزمة كوفيد-19". وأضاف "نحن قلقون من أن تذهب (الضرائب الجديدة) إلى أبعد مما تسمح به منظمة التجارة العالمية".

وكانت منظمة التجارة العالمية سمحت بفرض هذه الضرائب العقابية التي قد تصل نسبتها إلى 100 بالمئة، على بضائع مستوردة من الاتحاد الأوروبي بقيمة 7,5 مليارات دولار، في إطار ملف الدعم المالي الشائك لمجموعتي إيرباص الأوروبية وبونيغ الأمريكية.

ومنذ تشرين الأول/أكتوبر 2019، فُرضت ضرائب بنسبة 25 بالمئة على منتجات أخرى من بينها النبيذ والجبن. وفي آذار/مارس الماضي، قررت واشنطن زيادة الرسوم الجمركية المفروضة على طائرات إيرباص المستوردة من أوروبا من 10 إلى 15 بالمئة.

ويرتقب الاتحاد الأوروبي من جهته قراراً لمنظمة التجارة العالمية في إطار الملف نفسه، سيتيح له فرض من جهته رسوم عقابية على الولايات المتحدة.

وقال المتحدث باسم الفوضية الأربعاء أن "أولوية" الاتحاد الأوروبي تبقي "التوصل إلى حل متوازن وتمّ التفاوض بشأنه" في ما يخص خلاف بوينغ/إيرباص. وذكّر بأن "الاتحاد الأوروبي تشارك مع الولايات المتحدة اقتراحات ملموسة ستسمح بالتوصل إلى" حلّ..

viber