عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: اقتراب انتقال الألماني ساني من سيتي إلى بايرن ميونخ

محادثة
euronews_icons_loading
ليروي ساني، لاعب كرة قدم ألماني
ليروي ساني، لاعب كرة قدم ألماني   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

وجه الإسباني جوسيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي الأربعاء الشكر للاعب الجناح الألماني ليروي سانيه، مع اقتراب انتقاله إلى بايرن ميونيخ بطل البوندسليغا في المواسم الثمانية الأخيرة.

وأشارت تقارير صحافية عدة ليل الثلاثاء، إلى أن الناديين باتا على مشارف الاتفاق على انتقال اللاعب، مقابل نحو 55 مليون جنيه استرليني (نحو 68 مليون دولار).

وأشار غوارديولا اليوم إلى أن بعض التفاصيل المتعلقة بالصفقة لا تزال تحتاج إلى إتمام، لكن بات بحكم المؤكد أن الجناح الموهوب البالغ من العمر 24 عاما في طريقه للرحيل.

وقال المدرب الإسباني "أوجه إليه الشكر الكبير الكبير على هذه الأعوام التي أمضيناها معا، وأتمنى له أفضل ما يمكن في الفصل الجديد مع نادٍ مذهل مثل بايرن ميونيخ".

وتابع غوارديولا الذي سبق له تدريب النادي البافاري "كنت أحب أن يبقى هنا أ ي في سيتي، لكنه قرر أن يغادر".

وانضم سانيه إلى سيتي في العام 2016 آتيا من شالكه الألماني.

ويستضيف سيتي الخميس على ملعبه استاد الاتحاد، منافسه ليفربول الذي انتزع منه هذا الموسم لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأكد غوارديولا الذي قاد سيتي إلى لقب البريمرليغ في الموسمين الماضيين، أن فريقه الذي يحتل حاليا المركز الثاني بفارق 23 نقطة خلف ليفربول، يريد أن يثبت نفسه غدا.

وأوضح "في الرياضة، ثمة دائما ما تريد إثباته نحن راضون بشكل كبير عما قمنا به وما نقوم به، لكن بالنسبة إلى الرياضيين، هذا لا يكفي. الماضي هو الماضي. ما قمنا به يبقى معنا، في ذكرياتنا، لكن العرض يجب أن يستمر".

ووجه غوارديولا التحية إلى نظيره في ليفربول الألماني يورغن كلوب الذي قاد فريقه إلى ثلاثة ألقاب كبيرة في نحو عام، هي دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية 2019، والدوري الممتاز 2019-2020، علما بأن الأخير هو الأول للنادي الأحمر في البطولة المحلية منذ ثلاثة عقود.

وقال الإسباني "لا أعرفه بشكل جيد (على المستوى الشخصي) لكنني معجب به وبكرة القدم التي يقدمها فريقه".

وتابع "هو يريد الفوز، أنا أريد الفوز، لكن (هذا التنافس) ينتهي بنهاية المباراة. هو زميلي وبالطبع أريد ان تجمعني به علاقة جيدة".