عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرنسا توقف متحرشاً بالأطفال يعد واحداً من أخطر عشرة مطلوبين في العالم

محادثة
شخص يستخدم حاسوبا
شخص يستخدم حاسوبا   -   حقوق النشر  ولفريدو لي/أ ب
حجم النص Aa Aa

ألقت السلطات الفرنسية القبض على رجل فرنسي يبلغ من العمر 40 سنة في إقليم جيروند جنوب غربي فرنسا، يشتبه في أنه يدير مواقع إنترنت على الشبكة المظلمة (داركنت)، أي الجزء المخفي من الإنترنت، متيحاً لآلاف المستخدمين الدخول إلى تلك المواقع، لمشاهدة صور وأشرطة مصورة إباحية لأطفال، وفق ما أعلنته النيابة العمومية في بوردو.

وتم تعريف الشخص باعتباره واحداً من بين عشرة أهداف ذات أولوية قصوى في العالم، بحسب وكيل الجمهورية في بوردو فريديريك بورتوري. ويبدو أن مستخدم الإنرتنت الذي يقيم في جيروند، قد لعب دوراً نشطاً في إنتاج صور وأشرطة مصورة ذات صبغة إباحية.

وقام بمساءلة الرجل محققون من الإدارة المركزية لمكافحة العنف المسلط على الأشخاص، ومن الشرطة القضائية الفرنسية، بالتعاون مع الوكالة الأوروبية للشرطة الجنائية (يوروبول)، المكلفة بمكافحة شبكات التحرش الجنسي والإباحية الدولية على الشبكة المظلمة.

وقد اعترف الرجل الموقوف، والموجود في الحجز المؤقت حالياً، بالوقائع المنسوبة إليه. وفي أعقاب جلسات الإستماع وجهت إليه يوم الخميس تهم تتعلق بنشاطات عصابات منظمة، وحيازة أشرطة مسجلة وصور إباحية لأطفال، وكذلك اغتصاب ذوي قربى، في عملية ارتكبها مراهق بحق قاصر.

viber