عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ألمانيا تصنف مقاطعة بلجيكية منطقة خطرة بسبب كورونا

محادثة
عملية تعقيم في مقاطعة أنتويرب بسبب تفشي كورونا
عملية تعقيم في مقاطعة أنتويرب بسبب تفشي كورونا   -   حقوق النشر  Marc De Roeck/Marc De Roeck
حجم النص Aa Aa

صنفت ألمانيا الأربعاء مقاطعة أنتويرب البلجيكية منطقة خطرة نتيجة تضررها بشدة من كوفيد-19، ما يعني فرض حجر إجباري على جميع المسافرين القادمين منها ما لم يقدموا فحصا يثبت عدم إصابتهم بالفيروس.

وجاء في بيان رسمي أن بلجيكا شهدت "تجدد ارتفاع عدد الإصابات والوفيات الجديدة منذ نهاية تموز/يوليو، خصوصا في مقاطعة أنتويرب حيث تجاوز عدد الإصابات الجديدة 50 لكل 100 ألف ساكن خلال سبعة أيام، لذلك صنفها معهد روبرت كوخ منطقة خطرة".

وأضاف أن ذلك "يعني فرض حجر إجباري في ألمانيا، يمكن تفاديه عبر فحص كوفيد-19 سلبي". وتشهد بلجيكا منذ عدة أسابيع طفرة في الإصابات بفيروس كورونا المستجد، أجبرت السلطات على تشديد التدابير لاحتواء الوباء، خصوصا في مقاطعة أنتويرب (شمال) حيث فرض حظر تجول نهاية تموز/يوليو.

وحثّت السلطات البلجيكية سكان المنطقة على التزام بيوتهم قدر الإمكان، وأوصت بعدم زيارة المقاطعة. وصار وضع الكمامة الوقائية اجباريا في الامكنة العامة لمن يتجاوز سنهم 12 عاما، وفي الأماكن التي لا يمكن فيها ابقاء مسافة أمان تبلغ مترا ونصف متر، كما منعت الرياضات التي تشمل احتكاكا جسديا.

وهذه رابع منطقة تصنفها ألمانيا خطرة في الأيام الأخيرة، إذ أوصت برلين السياح الجمعة بعدم زيارة ثلاث مناطق إسبانية (أرغون، كاتالونيا ونافار) شهدت طفرة في الإصابات. وفرض أيضا حجر إجباري على الواصلين من المناطق الإسبانية الثلاث، ما لم يقدموا فحصا يثبت عدم إصابتهم بكوفيد-19.