عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شركة غوغل أمام القضاء مجددا بسبب تطبيق الخرائط

محادثة
هاتف محمول  يعرض تطبيق غوغل للخرائط في نيويورك.
هاتف محمول يعرض تطبيق غوغل للخرائط في نيويورك.   -   حقوق النشر  Seth Wenig/Copyright 2018 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

أعلن مارك برنوفيتش، المدعي العام لشركة أريزونا الأمريكية بأن القضاء قد اطلع الأسبوع الماضي على وثائق ومستندات جديدة تم تداولها بين مهندسي وموظفي شركة غوغل العملاقة، في ظل الدعوى القضائية والتي بدأت منذ ثلاثة أشهر في محكمة مقاطعة ماريكوبا العليا في ولاية أريزونا.

وتتهم شركة أريزونا غوغل "بالتلاعب" و"تضليل المستخدمين" و "الانخراط في ممارسات تجارية خادعة" لتطبيق الخرائط والذي يتتبع أماكن وجود المستخدمين حتى بعد تعطيل التطبيق من قبلهم. ويمكن أن تؤدي إلى عقوبات بمليارات الدولارات للشركة في حال أقرت المحكمة بذلك.

وقد أوضح برنوفيتش، في بيان أن "الوثائق التي تم الكشف عنها مؤخرًا تكشف عن تصريحات من مهندسي غوغل تتعارض مع ما تمثله الشركة للجمهور".

تطبيق الخرائط وإعدادات الخصوصية

اعتمدت الشركة على تحقيق قامت به وكالة الأسوشييتد برس عام 2018، ويقدم التحقيق شهادات ورسائل بريد الكتروني تداولها مهندسي تكنولوجيا في غوغل.

كتب أحد المهندسين في تقييم صريح حول تطبيق الخرائط: "يجب أن يعني إيقاف تشغيل الموقع إيقاف الموقع، وليس باستثناء هذه الحالة أو تلك الحالة".

كما اعتبر التحقيق أن شهادات المهندسين، تتعارض مع مبادئ غوغل التي تعتمد على "علاقة ثقة" مع ملايين مستخدمي تطبيقات الخرائط في العالم وتضليلهم عبر بيع المعلومات الشخصية لشركات الإعلان.

فيما حققت هذه الإعلانات إيرادات تجاوزت 130 مليار دولار في عام 2019 بحسب الأسوشييتد برس.

قامت غوغل بتغيرات في إعدادات الخصوصية بعد نشر التحقيق، ولكنها ترفض الاتهامات الموجهة إليها، بحجة أن قانون أريزونا ينطبق فقط على السلع والخدمات مدفوعة الثمن وليس المجانية. كما اتهمت الشركة العملاقة أوراكل وهي شركة أخرى تشارك في معركة قانونية طويلة الأمد حول حقوق بعض البرامج المستخدمة لهواتف أندرويد الذكية.

viber