عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الصين تحيي الذكرى 75 لانتهاء الحرب في المحيط الهادي

استعراض للجنود الصينيين في الذكرى 75 ليوم النصر على النازية في الساحة الحمراء في موسكو - 2020/06/24
استعراض للجنود الصينيين في الذكرى 75 ليوم النصر على النازية في الساحة الحمراء في موسكو - 2020/06/24   -   حقوق النشر  بافل غلوفكين/أ ب
حجم النص Aa Aa

أحيت الصين الذكرى 75 لانتهاء الحرب العالمية الثانية في المحيط الهادي، والتي عانت خلالها من غزو واحتلال فظيعين لمعظم أراضيها من اليابان. ووقف الرئيس الصيني شي جينبينغ ومسؤولين في الحكومة دقيقة صمت، ووضعوا أكاليل الزهور تكريما للجنود والمدنيين الذين شاركوا في المقاومة.

وكانت اليابان اجتاحت الصين سنة 1937، وتميز الغزو الشامل للبلاد بحرب المدن بارتكاب الفظائع. وقد خاض زعيم الحزب القومي تشيانغ كاي شيك معظم المعارك ضد اليابان، وأجبر مقاتلوا الحزب الشيوعي اليابان على تغيير اتجاه الجنود والموارد، من ساحات القتال في أماكن أخرى من خلال معارك منخفضة المستوى.

ورغم أن اليابان استسلمت على متن سفينة "يو أس أس ميسوري" الأمريكية في 1945/09/02، فإن الصين تحيي انتهاء الحرب في 03 أيلول/سبتمبر الموافق لليوم الذي أقامت فيه احتفالات في البلاد.

وفي 1949 اكتسح الشيوعيون السلطة إثر الحرب الأهلية، التي اندلعت مجددا ضد القوميين، واستمروا في المقاومة ضد اليابان كمصدر لتكريس شرعيتهم للحكم، فنقل تشيانغ مقر حكومته لجمهورية الصين إلى تايوان، التي تتمتع اليوم بدعم قوي من الولايات المتحدة بعد أن شهدت انتقالا ديمقراطيا.

أن جي هنغوان/أ ب
استعراض عسكري في بيكين احياء للذكرى 70 لاستسلام اليابان في الحرب العالمية الثانية / 2015/09/03أن جي هنغوان/أ ب

وما ميز إحياء الذكرى هذه السنة هو الاحتفال البسيط، الذي عكس تقيدا بقواعد التباعد الاجتماعي بسبب تفشي وباء كوفيد-19، وذلك على عكس احتفال الصين بالذكرى 70 لتأسيس الجمهورية الشعبية في أكتوبر الماضي، عندما نظمت استعراضا عسكريا ضخما.

viber