عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قضية نافالني: باريس تطالب موسكو بتوضيح "محاولة القتل" وبوتين يردّ

محادثة
الرئيسان الروسي والفرنسي فلاديمير بوتين وإيمانويل ماكرون
الرئيسان الروسي والفرنسي فلاديمير بوتين وإيمانويل ماكرون   -   حقوق النشر  LUDOVIC MARIN/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

ندّد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الإثنين، بالاتهامات الموجهة إلى روسيا بشأن تسميم معارض الكرملين، أليكسي نافالني، معتبراً أن "لا أساس لها"، وذلك في معرض ردّه على نظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الذي طالب بـ"تحقيق موثوق".

وفي مكالمة هاتفية مع ماكرون عقب تأكيد مختبرات فرنسية وسويدية استخدام مادة سامة للأعصاب تحدثت عنها برلين ضد نافالني، اعتبر بوتين أن "الاتهامات التي لا أساس والمبنية على لا شيء وتستهدف الطرف الروسي، غير مرحّب بها".

وطالب بوتين من جديد برلين بتقديم "العينات البيولوجية" التي سمحت للخبراء الألمان برصد وجود مادة من نوع نوفيتشوك في جسم نافالني.

بالعودة ساعات إلى الوراء، أكد مختبران متخصصان في فرنسا والسويد فرضية تسميم المعارض الروسي أليكسي نافالني بمادة النوفيتشوك وهو نوع من غازات الأعصاب التي يعود تاريخها إلى حقبة الاتحاد السوفياتي. وقد جاء هذا التأكيد الذي كشفت عنه الحكومة الألمانية اليوم لتعزيز ما ذهب إليه سابقا مختبر عسكري ألماني.

وأفاد المتحدث باسم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل شتيفن سايبرت في بيان أن ألمانيا طلبت من فرنسا والسويد إجراء "مراجعة مستقلة للأدلة الألمانية (بشأن التسمم بتوفيتشوك) على أساس عيّنات جديدة تم الحصول عليها من السيد نافالني" الذي يخضع للعلاج في برلين.

وأضاف أن "نتائج هذه المراجعة في مختبرات متخصصة في فرنسا والسويد باتت الآن متاحة وتؤكد الأدلة الألمانية" بشأن تعرّض نافالني للتسميم.

وقال سايبرت إن ألمانيا "تجدد دعوتها لروسيا للإعلان عن الأحداث" المرتبطة بقضية نافالني. وتابع "نتواصل عن قرب مع شركائنا الأوروبيين بشأن الخطوات المقبلة".

وقال الناطق باسم حكومة ميركل ستيفن زايبرت إن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية قد تلقت أيضا عينات من دم المعارض وأنها بصدد اتخاذ خطوات لإعادة فحص تلك العينات التي خضعت لاختبارات سابقة.

"بإمكانه النهوض"

في السياق، أعلن مستشفى شاريتيه في برلين أن الحالة الصحية للمعارض الروسي اليكسي نافالني "تتحسن" وبات "بإمكانه النهوض من سريره". وأضاف المستشفى حيث يتلقى نافالني العلاج في بيان أن "المريض بات بإمكانه التخلي تماماً عن التنفس الاصطناعي".

وكان المعارض الروسي المناوئ لسيد الكرملين فلاديمير بوتين قد أُجلي إلى ألمانيا على متن طائرة مجهزة طبيا بعد يومين من إصابته بوعكة صحية أثناء وجوده على متن رحلة جوية محلية. وقد طالبت حينها برلين موسكو بالتحقيق في القضية وهو الطلب الذي جدده الإثنين الناطق باسم الحكومة الألمانية ورأى أن على روسيا تقديم الإيضاحات عما جرى لنفالني.

وكانت روسيا قد نفت تهمة التسميم نفيا قاطعاً وامتعضت من مواقف برلين وعواصم غربية أخرى واتهمتهم بمحاولة تشويه سمعة موسكو كما قالت إن ألمانيا تماطل في النظر بطلب الروس المساعدة في التحقيق وهو ما تنفيه حكومة ميركل.

وكان نافالني قد استفاق من غيبوبة اصطناعية منذ أكثر من أسبوع بعد ما تمت معالجته بترياق ضد السم المفترض إذ صرحت إدارة المستشفى الذي يوجد بأن حالته بدأت تشهد تحسنا أهّله للاستفاقة من الغيبوبة.

viber