عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اليوم.. أغنية مصرية تبث الأمل في زمن كورونا

محادثة
euronews_icons_loading
أعضاء الجوقة
أعضاء الجوقة   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

"اليوم"، مقطع غنائي لـ"كورال القاهرة الاحتفالي"، مفعم بحياة، ويسعى لبث الأمل في ظل تفشي فيروس كورونا.

الأغنية والتي تندرج ضمن أعمال المسؤولية الاجتماعية التي تسعى المؤسسات والمنظمات إلى نشرها، عملت عليها الفرقة بعد توقف حفلاتها والبروفات، نتيجة الجائحة، فكانت الأغنية التي تعاون فيها أعضاء الجوقة وعازفون منفردون، لنشر رسالة مفعمة بالأمل في وقت تخيم فيه الكآبة على حياة الكثيرين، مع إجراءات العزل والحجر والتباعد.

وكانت الجوقة قد اضطرت إلى إلغاء حفلين لها خلال شهر مارس الماضي، فوجد مدير الفرقة ناير ناجي نفسه عاجزا عن العمل، ففكر بمشروع يعيد فيه لم شمل فرقته ويتجاوز فيه عقبة الإغلاق وصعوبة اجراء بروفات، فكانت فكرة الأغنية، حيث كتب كلماتها ولحنها، وصور كل شخص فيها نفسه وهو يؤدي الأغنية أو يعزف موسيقاها ليتم تجميعها ضمن الكليب الذي شاركه ناير على صفحته في فيسبوك.

ويقول:"قمنا بشيء واحد خلال الإغلاق، وهو هذه الأغنية، في محاولة لنشر الأمل، وهو ما نجحنا به، وهذا يسعدنا بطبيعة الحال، الجميع سعداء".

وفي محاولة لإيصال رسالة الكليب للجميع، عمد ناجي إلى إظهار مترجما للغة الإشارة، ليفهم كلماتها الصم أيضا، وقال:"هم أيضا بحاجة لأن يشعروا بالأمل والفرح، هم يستحقون تلقي رسالة تفاؤل".

وقد حقق الكليب أكثر من 300 ألف مشاهدة على صفحة الجوقة على فيسبوك منذ أغسطس الماضي، وأشاد الكثيرون بكلمات الأغنية ومعانيها.

viber