عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: شركة تايوانية تلجأ إلى الشرائح الإلكترونية لتطوير اختبار سريع لكوفيد-19 خلال 3 دقائق

euronews_icons_loading
 عامل مختبر في مدينة تايبيه في تايوان ينظف رقاقة اتصالات قبل أن يجففها - 2020/10/01
عامل مختبر في مدينة تايبيه في تايوان ينظف رقاقة اتصالات قبل أن يجففها - 2020/10/01   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

ابتكرت شركة تايوانية اختبارا سريعا ودقيقا لكوفيد-19 مستعملة الشرائح الإلكترونية. وتقول الشركة إن الاختبار قادر على إعطاء نتيجة سلبية أو إيجابية خلال ثلاث دقائق.

والعمل هو مشروع مشترك بين "مولسنتيك" مصنع الموصلات الجزئية، و"سيبروكس" مطور نظام الاختبار. وتهدف الشركتان إلى تخصيص ابتكارهما للمسافرين الدوليين في المطارات ومحطات القطارات، والذين يريدون نتائج سريعة، حتى يتسنى لهم دخول ممرات السفر، في وقت تتغير فيه متطلبات الحجر الصحي لعديد الدول كامل الوقت.

ويقول الرئيس التنفيذي لمولسنتيك، شو شيا جونغ، إن أكبر ميزة للموصل الجزئي هو قدرة الحصول على نتيجة دقيقة خلال ثلاث دقائق، مبينا أن فحص "تفاعل البوليميراز المتسلسل" في زمن حقيقي، أو ما يعرف ب"آر تي-بي سي آر" المستخدم حاليا، هو أيضا سريع جدا في إعطاء النتائج، ولكن لدى الشركة التايوانية فإن العملية برمتها آلية، وهو ما يمكن من تجنب النتائج المزيفة إن كانت إيجابية أو سلبية. ومثل هذه النتائج الدقيقة بحسب شو شيا جونغ تمكن من اختصار مدة الحجر الصحي بالنسبة لرجال الأعمال من المسافرين.

وتوجد فرق أبحاث في كوريا والولايات المتحدة تسعى إلى استعمال هذا النوع من الرقائق من أجل الكشف السريع عن الفيروس. والرقاقة أو "المستشعر الحيوي" بحسب الباحثين مغطاة بمادة تجذب الحمض النووي الريبي للفيروس، وتوثق تدفق الإلكترونات من خلال تغيرات دائرة الموصل الجزئي، ما يسمح بالكشف عن نتيجة إيجابية أو سلبية.

ويقول شو شيا جونغ إن النظام يدور حول المفهوم الأساسي للشحنات الإيجابية والسالبة، إذ يمكن للرقاقة أن تكشف التغيرات في الشحنات الكهربائية.

وفيما تقدر كلفة فحص "تفاعل البوليميراز المتسلسل" 270 دولارا، يعتقد فريق البحث في تايوان أن الموصلات الجزئية ستكون أقل تكلفة، في حدود 100 دولار.