عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رونالدو يعود إلى إيطاليا ويوفنتوس يعزل لاعبيه بعد إصابة جديدة بكوفيد-19

محادثة
كريستيانو رونالدو
كريستيانو رونالدو   -   حقوق النشر  Thibault Camus/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم أن لاعبيه سيعودون إلى الحجر الصحي اعتبارا من مساء اليوم الأربعاء، بعدما جاءت نتيجة اختبار "كوفيد-19" الذي خضع له لاعب وسطه الأميركي ويستون ماكيني إيجابية.

وأوضح النادي في بيان له أن إجراء الحجر الذي سبق أن فرضه لبضعة أيام بعد ظهور حالتين إيجابيتين (لموظفين اداريين خارج اطار اللاعبين والجهازين الفني والطبي) في الثالث من تشرين الأول/أكتوبر، "يسمح لجميع اللاعبين الذين تكون اختباراتهم سلبية بالتدريب ولعب المباريات، لكنه يحظر عليهم التواصل مع من هم خارج مركز الحجر".

وقال يوفنتوس في البيان "خلال اجراء الفحوصات التي ينص عليها البروتوكول الساري بالنسبة لفيروس +كوفيد-19+ جاءت نتيجة الفحص التي خضع لها ويستون ماكيني إيجابية".

واضاف "امتثالا للأنظمة والبروتوكول، دخل الفريق في حجر احترازي هذا المساء".

كما أشار يوفنتوس في سياق متصل عن اصابة عنصرين في فريق تحت 23 عاما، هما اللاعب لوكاس روزا وأحد أعضاء الجهاز الفني بالفيروس.

عودة كريستيانو المصاب

وغادر كريستيانو رونالدو، المصاب بفيروس "كوفيد-19"، معسكر منتخب بلاده البرتغال بالقرب من لشبونة الأربعاء عائدا إلى مدينة تورينو الإيطالية على متن طائرته الخاصة لقضاء فترة الحجر الصحي، حسبما ذكرت وسائل الإعلام المحلية.

وأقلعت طائرة لاعب يوفنتوس بعد الظهر من مطار تيريس في ضواحي لشبونة، طبقا للصور التي بثتها قناة "سي ام تي في" المحلية.

وكان الاتحاد البرتغالي قد أعلن الثلاثاء في بيان على موقعه الرسمي أن نتيجة فحص رونالدو "جاءت إيجابية بـكوفيد-19 ولن يلعب ضد السويد"، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة لدوري الأمم الأوروبية الذي توجت البرتغال بلقب نسخته الأولى.

وأتى الاعلان عن إصابة نجم "السيدة العجوز" بالفيروس، بعد يومين على مواجهة بطل أوروبا ضد وصيفته فرنسا بطلة العالم (صفر-صفر) في باريس في الجولة الثالثة من المسابقة الأوروبية المستحدثة.

وتم وضع الحائز على الكرة الذهبية خمس مرات الذي لم تظهر عليه أي أعراض، في الحجر الطبي لمعسكر منتخب البرتغال في أويراس فور الكشف عن النتيجة الإيجابية لـ "كوفيد-19".

وأعلن قائد يوفنتوس جورجيو كييليني أنه تحدث الثلاثاء لزميله وأكد "إنه بصحة جيدة، وسيعود عندما يصبح جاهزا".

وانضم النجم البالغ من العمر 35 عاما، إلى العديد من النجوم الذين كانوا عرضة للإصابة بالفيروس مثل زميله في يوفنتوس الأرجنتيني باولو ديبالا، والبرازيلي نيمار لاعب باريس سان جرمان وزميله في النادي الفرنسي كيليان مبابي والمخضرم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش لاعب ميلان الإيطالي.

viber