عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ثلاثة مسؤولين أميركيين يلمحون إلى عودة ترامب في 2024 فماذا يقول القانون؟

Access to the comments محادثة
ميك مولفاني (أرشيف)
ميك مولفاني (أرشيف)   -   حقوق النشر  AP Photo/Patrick Semansky
حجم النص Aa Aa

قال كبير موظفي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سابقاً، إنه يتوقع أن يترشح الرئيس للانتخابات المقبلة في 2024 في حال خسر أمام خصمه الديمقراطي جو بايدن.

وقال ميك مولفاني الذي شغل منصب كبير الموظفين في البيت الأبيض لفترة انتقالية من كانون الثاني/يناير 2019 حتى آذار/مارس 2020 إن الرئيس "لا يحب الخسارة" وأنه يضعه "بكل ثقة" على لائحة المرشحين للانتخابات المقبلة.

وخلال لقاء عقده المعهد العلاقات الدولية والأوروبية، قال مولفاني في لقاء عبر الفيديو أيضاً "بعد انتهاء هذه الانتخابات، من سيقود المرشحين الجمهوريين في 2024؟ لا بد أن هناك مَن يفكر إذا ما كان هو (ترامب) الشخص المناسب".

ويشغل مولفاني حالياً منصب المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيرلندا الشمالية، وهو قال إن عمر ترامب في 2024 لن يقف عائقاً في وجهه للترشح إلى الانتخابات الرئاسية مجدداً، إذ سيكون من جيل ترامب.

وسيبلغ عمر ترامب 78 في الانتخابات المقبل بينما يطفئ جو بايدن شمعته الـ78 في العشرين من تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، ويرى مولفاني أنه في وضع بدني جيّد.

ماذا يقول القانون؟

يمنع الدستور الأمريكي الرؤساء من البقاء في الحكم أكثر من ولايتين، أي ثماني سنوات، ولكنه لا يشترط أن تكون الولايتان متتاليتين. بقول آخر، يمكن لترامب أن يترشح عن الجمهوريين في 2024 من وجهة نظر قانونية.

بالمناسبة، إن مولفاني ليس المسؤول الأمريكي الأول الذي يلمح إلى عودة ترامب في 2024، إذ ألمح ستيف بانون قبل ذلك (في تشرين الأول/أكتوبر) كما قال بريان لانزا (مستشار سابق) إن الرئيس "في وضع جيد" للعودة إلى الانتخابات في 2024 خلال مداخلة له على إذاعة "بي بي سي".